لاعب كرة تركي يثير الغضب.. والسبب “كلمة واحدة”

أثار لاعب كرة قدم تركي في العاصمة أنقرة ضجة كبيرة في وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن استعاد الاسم القديم لمدينة إسطنبول، عقب فوز فريقه على أحد أندية المدينة.

وقال كينان أوزير (31 عاما)، اللاعب في فريق أنقرة غوجو، عقب الفوز على فريق فنربخشه 3-1 بإسطنبول في 28 أكتوبر: “تم الانتهاء من فتح القسطنطينية بنجاح. الحمد لله”.

وقد أثارت استعادة اللاعب كلمة “القسطنطينية” غضباً شديداً من متابعيه في إنستغرام، الأمر الذي دفعه إلى تحويل الحساب من العام إلى الخاص. بعد ساعات قليلة فقط من هذا التصريح، وفق ما ذكرت صحيفة “حرييت” التركية، الثلاثاء.

وكانت إسطنبول عاصمة ثلاث حضارات في الماضي على مدار آلاف السنين، ولدى المدينة، الأكبر في تركيا، تاريخ طويل مع الأسماء المتعددة التي أطلقت عليها.

فقد حملت المدينة اسم “بيزنطة” في العصر اليوناني القديم، وأطلق عليها القسطنطينية في عهد الإمبراطور الروماني قسطنطين الكبير عام 330 ميلادية، وجعلها العاصمة الشرقية الجديدة للإمبراطورية الرومانية.

وكان القسطنطينية الاسم الأكثر شهرة للمدينة خلال الإمبراطورية العثمانية، حتى ظهور الجمهورية التركية، عندما أصبحت المدينة تحمل رسمياً اسم إسطنبول.

 

مواقع الكترونية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *