كوريا الشمالية تعرض “أول صورة رسمية” للزعيم

عرضت كوريا الشمالية، أول صورة رسمية لكيم جونغ أون، فيما يشير إلى مرحلة جديدة في حكم الزعيم الشاب، بحسب مصادر غربية.

وظهرت الصورة الرسمية، يوم الأحد، على التليفزيون الكوري الشمالي، خلال مراسم استقبال الزعيم الكوري الشمالي لضيفه الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل.

وفي الصورة، يبدو كيم باسماً في بدلة وربطة عنق على النمط الغربي، وقد جرى تعليقها إلى جانب صورة الرئيس الكوبي الضيف.

وتلك هي المرة الأولى، التي يعرض فيها صورة رسمية للزعيم الكوري الشمالي الشاب.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية، أن كيم جونغ أون، طالما ظهر كخليفة لوالده أكثر من كونه قائداً للبلاد.

ونقلت مجلة تايم الأميركية عن الخبير في شؤون كوريا الشمالي، بيتر وارد، قوله إن الصورة تمثل مرحلة جديدة في حياة كيم السياسية، “فهي تجعله رمزاً مساوياً لوالده وجده، بدلاً من مجرد تابع مخلص لأسلافه”.

وعادة ما يتم إنتاج هذه الصور الرسمية، من قبل استوديو مانسوداي للفنون في بيونغ يانغ، حيث تخضع لقواعد صارمة.

وجاءت إزاحة الستار عن الصورة الرسمية للزعيم الكوري الشمالي، بعد خطوات لترسيخ زعامته في بيت القيادة.

وفي العام الماضي، أعلنت كوريا الشمالية أنه سيتم بناء نصب تذكاري يضع كيم جنباً إلى جنب مع والده وجده، في جبل بايكدو المهيب.

 

مواقع الكترونية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *