إجراءات أمنية مشدّدة على البشير وأعوانه وأسرهم الزائرة

سمحت سلطات سجن كوبر أمس لأسر معتقلي النظام السابق بزيارتهم، بعد أنّ أوقفت الزيارات في وقتٍ سابق لفترة استمرت نحو أسبوعين.
وأخضعت السلطات الزائرين من أسر المعتقلين إلى إجراءات أمنية مشدّدة وعملية تفتيش دقيقة بواسطة أجهزة الكترونية متطوّرة قبل الزيارة.
وقالت صحيفة آخر لحظة الصادرة اليوم”الأربعاء” إنّه جرى في وقتٍ سابق إجراءات تفتيش لزنازين المعتقلين.
وأشارت الصحيفة إلى أنّ أسر كلاً من الرئيس السابق عمر البشير، ونائبه حسبو محمد عبد الرحمن، وكمال إبراهيم، سجلت زيارة إلى السجن أمس وأطمأنت على حالتهم الصحية والنفسية.
وأوضحت الصحيفة أنّ البشير وبعض المعتقلين يتمتعون بمعنويات عالية، وأنّ البشير أمضى وقتًا قصيرًا أمس مع شقيقه وشقيقاته وبدا والآخرون بمعنويات عالية ومازح البشير عددًا من أفراد الحراسة لحظة انتهاء وقت الزيارة.
وقالت الصحيفة إنّ المعتقل القيادي بالوطني الفاتح عز الدين تمّ نقله إلى المستشفى لإجراء بعض الفحوصات الطبية، ومن ثمّ تمّ إرجاعه إلى المعتقل واطمأنت أسرته عليه، حيث كانت في انتظاره بالسحن عقب عودته من المستشفى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله