في مبادرة لترتيب (الفزع) .. تدشين العمل الخيري للسودانيين بماليزيا

في مبادرة لإحكام التنظيم وترتيب (الفزع السوداني) الأصيل، إنعقد يوم السبت ٢ نوفمبر الاجتماع الأول للجمعية العمومية للصندوق الخيري للسودانيين في ماليزيا.

وناقش الاجتماع وعدل اللائحة الاساسية للصندوق وتمت اجازتها, كم تم الاجماع على دكتور وليد سلطان أمينا للصندوق للستة اشهر الأولى على أن يتولى دكتور ياسر مبارك امانة الصندوق للستة اشهر التالية حتى اجتماع الجمعية العمومية المقبل في نوفمبر 2020.

كما تم انتخاب أمناء المجموعات التي تم تقسيمها تقسيما جغرافيا وفقا لاماكن سكن عضوية الصندوق، هذا وقد اعلن الاجتماع رسميا عن تدشين عمل الصندوق مباشرة.

وقد جاء في ديباجة لائحة الصندوق :
يتميز الشعب السوداني بسمات خاصة قلما تجدها في شعوب أخرى، فالكرم والتكافل والتعاضد صفات أساسية للسودانيين والسودانيات, تجري في العروق متوارثة جيل بعد جيل.
السودانيون والسودانيات في ماليزيا سطروا على مر تاريخهم أسمى وأنبل المواقف الاجتماعية في مساندتهم ومؤازرتهم لبعضهم البعض إمتداد للإرث الذي ارتوه من مياه نيل خالد وأرض أجداد عريقة.

لا تعتبر الفكرة جديدة في أوساط السودانيين والسودانيات بماليزيا, ولكنها تعتبر مبادرة لإحكام التنظيم وترتيب (الفزع السوداني) الأصيل لتحقيق الاستعداد لمجابهة النوازل والصعوبات للتخفيف من وطأتها وإبقاء روح التعاضد والوحدة متقدة ومستمرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله