القوات المشتركة تحرر رهائن وشاحنات بالحدود السودانية الليبية

كرب التوم: سودان برس
تمكنت القوات المشتركة السودانية الليبية من تحرير عدد (112) من الرهائن المحتجزين لدى عصابات الاتجار بالبشر على الحدود مع ليبيا في كل من منطقة المثلث وكرب التوم الحدوديتين، الى جانب إستعادة عدد (6) شاحنات كبيرة على متنها عربات صغيرة.

ووصف قائد القوات المشتركة بالإنابة المقدم ركن ناصر الأمين بشير، العملية بالنوعية والاستراتيجية، مضيفا ان قواته ظلت على اهبة الإستعداد لحفظ الحدود ومحاربة جرائم الاتجار بالبشر.

وقال ناصر أن التداعيات السالبة التي افرزها الواقع الأمني داخل ليببا انعكس سلبا على محيطها ومنها السودان والولاية الشمالية بصفة خاصة، مؤكدا يقظة القوات السودانية لردع المتلاعبين بأمن واستقرار الدول و الشعوب.

من جانبه أكد قائد القوات المشتركة بمنطقة كرب التوم قائد العملية، المقدم عبد الله عوض محمد، أن العملية كانت نوعية وخاضت قواته مناورات صعبة وخطيرة حتى تمكنت من تنفيذ العملية بنجاح دونما خسائر.

وقال أن العصابات أبدت مقاومة شرشة الإ أن حرفية القوات السودانية رجحت الكفة وتمت العملية بنجاح تام، مؤكدا أن الرهائن يتمتعون بصحة جيدة، مضيفا أن قواته تقوم بتقديم ما يلزم لكل الرهائن السودانيين.

من جانبهم عبر عدد من الرهائن السودانيين الذين تم تحريرهم من قبضة عصابات الاتجار بالبشر، عن سعادتهم بتخليصهم واستعادتهم سالمين من قبل القوات السودانية.

وروى عدد منهم فصول المعاناة التي لاقوها داخل ليبيا من قبل العصابات والقوات الليبية من القهر والتعذيب وصنوف المعاناة غير المطالبات بفدية كبيرة عن كل فرد من السودانيين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله