ترتيبات لإعادة فتح نقاط بسط الأمن الشامل بالخرطوم

الخرطوم: سودان برس
إنعقد اليوم اول اجتماع جمع والي الخرطوم الفريق الركن احمد عابدون حماد مع قوى الحرية والتغييير بحضور مدير عام شرطة ولاية الخرطوم ومدير ادارة مرور ولاية الخرطوم.

وأمن الاجتماع على إعادة فتح مراكز بسط الامن الشامل بالاحياء السكنية بالشراكة مع لجان التغيير والخدمات والثوار وتكثيف الانتشار الشرطي وتسيير الدوريات والاطواف الليلية وتنفيذ حملات لضبط المواتر والعربات بدون لوحات والعربات غير المرخصة.

وشدد الاجتماع على زيادة عدد وحدات حماية الطفل والاسرة وتدريب افراد الشرطة على اعمال الحماية.

واوضح فيصل شبو عضو قوى الحرية والتغيير ان الاجتماع كان مثمرا وتحلى فيه الجميع بروح وطنية عالية بطرح القضايا التي تهم المواطن.

وتعهد والي الخرطوم بالعمل بروح الفريق الواحد لحلحلة كافة المشاكل التى تهم مواطن الخرطوم وعلى رأسها مشكلة المواصلات والخبز الوضع الامنى وانتشار الجريمة وتفكيك النظام السابق وتأهيل الطرق وانتشار شرطة المرور في الشوارع لفك الاختناقات المرورية.

وقال شبو ان الاجتماع أمن على ضرورة تجسير العلاقة بين الشرطة والمواطن لجهة ان هناك جهات تتبع للنظام السابق انتحلت ذي الشرطة واسخدمت العنف اثناء فض الاعتصام مما خلق شرخا في العلاقة بين المواطن والشرطة، واتخذ الاجتماع عدة تدابير اعلامية لمعالجة هذا الشرخ.

واستعرض الوالي الخرطوم المجهودات المبذولة من الولاية لحل مشاكل المواصلات والنفايات ومراقبة الخبز والوقود واصلاح الشوارع وتوفير مياه الشرب

وقال حماد ان شباب الحرية والتغييير لهم دور أصيل في اعمال الرقابة والمتابعة لكافة خدمات المواطن، مشيدا بالروح الوطنية التي سادت الاجتماع.

وتعهد بعقد اجتماع يوم الاربعاء القادم يضم المعتمدين والمديريين التنفيذيين للمحليات مع قوي الحرية والتغييير للنظر في امر تكوين لجان التغييير والخدمات.

الجدير بالذكر ان وفد الحرية والتغيير ضم كل من د. صلاح مناع وأيمن خالد وجمال ادريس وفيصل شبو وطه عثمان وأحمد الربيع وأمين سعد وطارق عبد القادر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله