في اجتماع استثنائي .. مجلس الوزراء يناقش الموازنة العامة للدولة

الخرطوم: سودان برس
عقد مجلس الوزراء اجتماعاً استثنائياً مساء اليوم الخميس برئاسة رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك خصص للتداول حول موازنة العام 2020م والتي قدم أهم ملامحها وزير المالية والتخطيط الاقتصادي.

وقال د. ابراهيم البدوي، أن الموازنة جاءت مستهدية بشعار ثورة ديسمبر المجيدة( حريه سلام وعداله والثورة خيار الشعب).

وركز مجلس الوزراء من خلال النقاشات على ضرورة زيادة المخصصات للقطاعات الخدمية من صحة وتعليم وبيئة.

وتعرضت الموازنة للمخاطر الماثلة في الاقتصاد وتركة النظام البائد والتي شملت انكماش الاقتصاد وعطالة الشباب وارتفاع تكلفة المعيشة وتدني الخدمات وكلفة الدعم السلعي.

ووقفت على اختلال التوازن المالي وصعوبة السيطرة على التضخم وتدهور سعر الصرف والعجز الهيكلي في الميزان التجارى والديون الخارجية.

وجاءت موازنة 2020م كتجسيد برامجي لمشروع اقتصادي نهضوي للثورة يستند على العقد الاجتماعي المنشود والذي يهدف إلى بناء وتعزيز السلام والإصلاح المؤسسي.

وأكدت الموازنة على تثبيت الإقتصاد الكلى والانتقال المتدرج من الدعم السلعي الى تمكين المواطن مباشرة تحقيق نمو معدل يتراوح بين (3-4%).

وأكد مجلس الوزراء على أهمية موازنة 2020م باعتبارها موازنة مصيرية لمستقبل البلاد السياسي والاقتصادي وللحفاظ على مكتسبات ثورة ديسمبر المجيدة.

ووجه المجلس بضرورة بأن يكون إعداد الموازنة حواراً مجتمعياً وفعلاً جماهيرياً وإعلامياً تعبوياً لحشد التأييد الشعبي لها ولحاضنها السياسي المتمثل في قوى الحرية والتغيير.

وأكد على الشراكة البناءة بين مكونات السلطة الانتقالية ولمشروع السلام مع حركات الكفاح المسلح السودانية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله