ولايات

نهر الرهد يغرق (33) قرية والسيول تقطع طرق بالقضارف

تاثرت (33) قرية بالامطار والسيول وفيضانات نهر الرهد بمحلية الرهد وعدد من القري الاخري بمحلية المفازة بولاية القضارف، وقطعت الامطار والسيول طريق الحواتة المفازة القرية 3 في ثمانية مواقع مختلفة.

ووقف وفد رفيع المستوي من المركز والولاية برئاسة والي القضارف المهندس ميرغني صالح سيد احمد، علي حجم التاثير الكبير من خلال الزيارة التي قاموا بها اليوم الي محليتي الرهد والمفازة.

وطاف الوفد علي القري المتاثرة ومعسكر ايواء المتاثرين بالسيول والامطار والسد الترابي بالمفازة.

وحيا والي القضارف صمود اهل ومواطني محلية وتكاتفهم وتعاضدهم في مقابلة تلك السيول والفيضانات، مؤكدآ تقديم الدعم اللازم لمحلية الرهد لتفادي الاثار المترتبة علي السيول والفيضانات.

ووجه صالح بضرورة ترحيل وتجميع القري المتضررة بالسيول لتصبح نواة لمدينة كبري بخدمات متكاملة، مجددآ حرص الحكومة علي استكمال طريق الحواتة المفازة القرية 3 عبر شركة روينا، مشيرا للفوائد الاجتماعية والاقتصادية الكبري للطريق.

وأعلن الوالي تنمية وتطوير حوض نهر الرهد للاستفادة من مياه الفيضانات من خلال استزراع الفول السوداني وحب البطيخ لزيادة دخل الفرد، وقدمت الحكومة الدعم العيني الكبير من المعدات الصحية والكلور والناموسيات المشبعة .

وأشاد رئيس المجلس التشريعي بالولاية محمد عبدالله المرضي بالنفرة الشعبية الكبري التي تمت بالرهد مثمنا مجاهدات ابناء المنطقة في مقابلة السيول والفيصانات، ودعا لاهمية تجميع القري لتفادي مغبة السيول والفيضانات مستقبلا.

واشاد معتمدي الرهد والمفازة بالجهود التي تمت من حكومة الولاية في دعم المتاثرين بالسيول والفيصانات، داعين لاهمية نسارعة الخطي في استكمال الطريق، مشيرين للجهود التي تمت في اقامة السدود الترابية الحامية وتكثيف العمل الصحي.

سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى