ولايات

والي جنوب دارفور يكشف أسباب تنظيم الدورة المدرسية

أكد والي ولاية جنوب دارفور المهندس ادم الفكي إن الهدف من الدورة المدرسية توحيد المجتمعات والتماسك فيما بينها،بجانب التوجه نحو قضية التنمية بعد الأمن والاستقرار الذي تعيشه البلاد.

وتعهد الفكي خلال مخاطبته الاحتفال بالنفرة الشعبية بمحلية نيالا شمال بميدان النهضة يوم الجمعة بإكمال مشروعات البنية التحتية المتمثلة في الطرق الداخلية والكهرباء خلال الأيام القليلة المقبلة إكمالا لمشروعات الدورة المدرسية التي سيشرف افتتاحها نائب رئيس الجمهورية.

من جانبه أكد معتمد محلية نيالا شمال إسماعيل يحي عبدالله جاهزية محليته بقطاعاتها المختلفة لاستضافة الدورة المدرسية.

وأضاف أن نيالا شمال ستمضي قدما في المبادرات المجتمعية التي تعتبر الداعم الأساسي للدورة المدرسية حتى تصبح دورة متميزة عن بقية الدورات السابقة.

بدوره أعلن رئيس هيئة الأحزاب السياسية كمال مصطفى جاهزية الأحزاب السياسية لدعم ومساندة حكومة الولاية في إنجاح الدورة المدرسية.

وجدد مصطفى تأكيده بدعم الأحزاب السياسية وتأييدها لترشيح المشير عمر البشير لرئاسة الجمهورية في انتخابات الرئاسة  القادمة.

وقالت ممثلة المرأة بالقطاع الشمالي فاطمة كنجوم إن المرأة ستظل سندا ودعما لحكومة الولاية في مجالاتها التنموية كافة خاصة الدورة المدرسية .

 

سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى