السودان

التربية تشدد على تطبيق المواصفات القياسية للمدارس

شددت وزيرة التربية والتعليم الأستاذة مشاعر الدولب على تطبيق المواصفات القياسية الهندسية للمدارس بالتنسيق مع المجلس الهندسي وهيئة المواصفات والمقاييس.

وأكد المدير العام للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس د. عوض سكراب إستعداد الهيئة التام للتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والجهات ذات الصلة لتطبيق المواصفات القياسية للمدارس.

وأضاف أن الهيئة وضعت العديد من المواصفات القياسية التي تبدا بالموصفات القياسية للمباني والأساس المدرسي والطباشير وحبر الطباعة والكتاب المدرسي والحقيبة المدرسية ومواصفة الكفتريا.

وأكد سكراب ضرورة الوصول لبيئة مدرسية صحية مطابقة لمواصفات ومقاييس المدراس، مشيرآ الى ان تطبيق المواصفات ينعكس إيجابا ً على كفاءة التعليم.

وقال ان المواصفات الوطنية المجازة تتضمن عدة إشتراطات منها أن موقع المدرسة يجب ان يكون في مكان آمن من المخاطر بعيداً عن السكك الحديدية والمصانع وأخطار المرور والمستنقعات والضوضاء والروائح الكريهة والنفايات ومصادر التلوث

وشدد على أن لا تقع المدرسة في اماكن تجارية بعيداً عن اماكن اللهو والمغريات بالإضافة لتوفير شروط الأمن والسلامة ومعدات مكافحة الحرائق ووضع تصاميم تراعي سلامة التلاميذ من حيث السلالم والأبواب والنوافذ وتأمين جميع التوصيلات الكهربائية وضمان عزلها لسلامة التلاميذ.

واشار سكراب الى ضرورة وجود مساحة الفصول المشيدة مطابقة للمواصفة وتوفير الوسائل التعليمية السمعية والبصرية الحديثة.

وأضاف يجب إستخدام الأخشاب الطبيعة الصلبة نسبياً والتي ليس بها عقد خشبية أو ألياف ظاهرة.

سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى