آراء

صلاح عووضة – بالمنطق || بثينة !!

*الاسم أعلاه نادر بسجلات (أسماء في حياتي)..

*فأنا لا أعرف إلا تلك التي قال فيها جميل – زمان – (ودهراً تولى يا بثين يعود)..

*ثم عقيلة نميري التي كانت قليلة الظهور…وفي حالها..

*ثم ابنة خالي محمد محمود التي حتى لو رأتني البارحة تصيح (وين مختفي؟)..

*ثم بثينة البحرينية – الآن – التي تُغرم بالشأن السوداني..

*فهي كاتبة…وباحثة…وأكاديمية ؛ حسب توصيفها لنفسها أسفل مقالاتها الصحفية..

*ورغم هذه الألقاب الرنانة – العديدة – فهي (على أدِّها)..

*ويكفي أن نذكر مثالين على ذلك من مقالها الأخير – عنا – الذي بين أيدينا..

*ففي الأول تقول : (انبحت) حناجر الخطباء..

*ونقول لها نحن (انبح…انسح…امبو) ؛ ما هذه اللغة يا ذات الشعر المنسدل؟..

*ويقيني إنها لو اهتمت بلغتها كاهتمامها بشكلها لنافست سيبويه..

*فالشعر غجريٌّ مجنون…والرموش بطول البحرين…والنحر (خلص) عنده القماش..

*وفي الثاني تقول: اصبح اسم جعفر مثل اسم (أبو) جهل..

*ولا أدري من الذي يستحق صفة الجهل هنا؟…هو أم هي لتضحى (أم) جهل؟!..

*علماً بأن (أبا) جهل كان ضليعاً في لغة الضاد…وفصيحاً..

*أما اسم جعفر المشار إليه فهو جعفر عبد الكريم…صاحب برنامج (شباب توك)..

*وحضرتها تعيب علينا – في الصحافة – الانشغال بهذه القضية..

*وحسب فلسفتها (حلقة تفوت ولا حد يموت)…وكان يجب علينا جميعاً تجاهلها..

*سواء صحافيين…أو مثقفين…أو باحثين…أو رجال دين..

*يأتينا مخنث يفاخر بشذوذه…ويدعونا إلى التفسخ الخلقي…ونسكت (بس)..

*وإلا فنحن – حسب نعتها لنا – (حساسون زيادة عن اللزوم)..

*ولا أدري كيف تصف هي حساسية شعبها حيال التمدد الثقافي الشيعي في بلادها..

*فقد بلغت حد الصدام (الخشن)…ولها ألف حق حكومة البحرين..

*كما لا أظن أن شعب البحرين (المحافظ) سيحتفي بمثل برنامج جعفر هذا..

*اللهم إلا أن يقتصر الاحتفاء على بثينة خليفة قاسم..

*ثم ماذا تقصد الكاتبة بعبارة (الطريقة التي تتعامل بها المرأة السودانية في الشارع)؟!..

*لعلها تعني (تُعامل بها)…فهي لديها ضعف في اللغة كما ذكرت..

*فإن كان هذا هو المقصود فنحن في الصحافة لم (نسكت) أيضاً…وانتقدنا بشدة..

*بمثل انتقادنا لبرنامج (الود الخرع) جعفر عبد الكريم..

*وقلنا أن على شرطة النظام العام عدم تهديد حرية المرأة بحجة (الزي الفاضح)..

*فهذه المادة فضفاضة في القانون…ولا (زي) محدد لها..

*ومن ثم يُترك تقديرها لمزاج الشرطي…فتُضار المتهمة حتى وإن برأها القضاء..

*وبالمناسبة يا بثينة : هل صورتك هذه تُنشر بصحف البحرين؟!..

*أم هي للسودانيين…خصيصاً ؟!!.

 

الصيحة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى