اقتصاد

وزير النفط يتوقع دخول حقل الوحدة منظومة الانتاج نهاية العام الحالي

كشف وزير النفط والغاز والمعادن المهندس ازهرى عبدالقادر عن ترتيبات بداية العمل بحقل الوحده ثانى الحقول التى يجرى العمل لادخالها دائرة الإنتاج النفطى بدولة جنوب السودان، وتوقع أن يدخل الحقل منظومه الإنتاج قبل نهاية العام الحالى.

وأعلن عبدالقادر إلتزامه التام بتقديم كافة أشكال الدعم المطلوب لتشغيل حقول الجنوب،وأشاد بالشركات التى قبلت التحدى وقدمت عمل كبير فى ظروف صعبه.

ووقف وفد ضم وزراء النفط بالبلدين وكبار الفنيين بالبلدين على حجم العمل المطلوب بمحطة الكهرباء التى تغذى الحقل ومحطة التجمع والمعالجة الاوليه (FPF) وخطوط نقل الخام بالإضافة الطريق الرابط بين هجليج وحقل الوحده والذى تم إنجازه.

من جهته إمتدح وزير البترول بدولة جنوب السودان ايزيكيل لول قاتكوث جهود الحكومة السودانية المتواصلة في دعم وإدخال حقول الوحدة بولاية ليج الشمالية إلى منظومة الانتاج.

وأكد الوزير أن حقول الوحدة ستستأنف العمل بها يوم الاثنين القادم إلى أن تضخ النفط منها قبل نهاية هذا العام،وأشار إلى أن جنوب السودان والسودان شعب واحد في دولتين،وأشاد بجهود شركة تو بي اوبكو في إنشاء الطريق الرابط بين حقل الوحده و هجليج لفائدة الشعبين الشقيقين وجدد إلتزام البلدين في تنفيذ كافة ملفات التعاون فى مجال النفط.

بدوره أكد حاكم ولاية ليج الشمالية دكتور جوزيف منجتويل على استمرار جهودهم لتسهيل حركة الشركات وتوفير الحمايه والعمل على استقرار المواطنين، وأشار إلي أن إنتاج النفط سوف يعيد الحياة فى مناطق الحقول وان فوائده سوف تعود بالنفع على استقرار المواطنين.

وأكد وإلى ولاية روينق طم مشار إستقرار واستتباب الأمن،وأوضح أنهم كحكومه ولاية يقفون خلف الحكومه الاتحاديه لإعادة الإنتاج النفطى، وأشار إلى إعادة الانتاج من حقول توما ثاوت والوحده تعيد الاقتصاد فى جنوب السودان،ونوه إلي أنها تعتبر بدايات حقيقه لإعادة السلام والاستقرار والتنمية فى الجنوب.

وأوضح رئيس شركة تو بي اوبكو السودانية (2B opco) المهندس فضل عبدالله أحمد أن الشركة تعمل على اعادة تأهيل حقول الجنوب، ونوه لبدايه العمل فى اعاده حقل الوحده بإنجاز الطريق الذى كان يشكل أبرز العقبات، وأشار إلى استمرار العمل فى إعادة تأهيل محطة التجمع والمعالجة الاوليه و محطة الكهرباء بالحقل التى تنتج 58 ميقاواط، وأكد قدرتهم على إنجاز الأعمال قبل نهايه العام.

وأوضح نائب رئيس شركة جيبوك المهندس انجلو شول دونقوي أن الهدف من الزيارة الوقوف على تقييم المرافق العامة بحقول الوحدة بولاية ليج الشمالية،بجانب الوقوف على محطة الطاقة الكهربائية،وأشاد بانجاح سير العمل في اكتمال صيانة الطريق الرابط بين ولاية روينق وهجليج وولاية ليج الشمالية،وأبان أن كل هذا يصب في مصلحة البلدين،وأشاد بشركة تو بي ابوكو التى تنفذ مشروع إعادة تأهيل الحقول بالجنوب.

 

 

سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى