السودان

جوبا: مشار سيخاطب الشعب في الاحتفال بالسلام

قال رئيس لجنة الفترة ما قبل الانتقالية بجنوب السودان توت قلواك، إن الأطراف كافة الموقعة على اتفاقية السلام ستشارك في الاحتفال بالسلام الذي يقام الثلاثاء بجوبا، منوهاً إلى أن رياك مشار سيخاطب “الشعب” بجانب سلفاكير للتأكيد بعدم العودة إلى الحرب”.

وأشار قلواك إلى أن خطاب الرئيس سلفاكير “سيؤكد على قبول الحكومة لاتفاقية السلام ومدى جاهزيتها لتنفيذ بنوده، بجانب تقديم الشكر لرؤساء دول إيقاد وبصفة خاصة رئيس إيقاد ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، والرئيس عمر البشير، واليوغندي يووري موسفيني، على جهدهم الكبير من أجل استقرار جنوب السودان”.

واستبعد قلواك، في مقابلة مع “الأناضول” بالعاصمة جوبا، وجود أي مخاوف من تلك الأطراف الرافضة، قائلاً “ليس لدينا أي مخاوف بعد أن وقعت جميع الأطراف بقياداتها على المسودة، وصادقت عليها”.

ونوه بأن “مجموعة المعتقلين السابقين عقدت اجتماعاً في نيروبي هذا الشهر، وأعلنت عن مصادقتها على الاتفاق، وكذلك مجموعة رياك مشار وافقت على الاتفاقية وحددت عناصرها المشاركة في هذه اللجنة، لذلك فإن جميع الأطراف ملزمة بالاتفاق”.

ونفى وجود أي مخاوف أمنية، مؤكداً “ليست لدينا أي مخاوف، لأننا من جنوب السودان، كما أننا سنزور مناطق تابعة لجنوب السودان، ونحن ملزمون بإيصال الأمن والأمان لكل مواطن جنوبي أينما وجد”.

 

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى