السودانالعالم

قائد جبهة الساحل الغربي يعلن السيطرة على مطار الحديدة

أعلن القائد العام لجبهة الساحل الغربي، أبو زرعة المحرمي، الثلاثاء، أن قوات المقاومة اليمنية المشتركة، بإسناد التحالف العربي، فرضت سيطرتها الكاملة على مطار الحديدة، وسط استمرار عمليات التطهير.

وصعدت القوات المشتركة، فجر الثلاثاء، من هجماتها المكثفة، تحت غطاء جوي من مقاتلات ومروحيات التحالف، على مواقع ميليشيات الحوثي في المطار ومحيطه، لتنجح بعد ساعات في تحقيق أهداف العملية.

وبعد تقدم سريع، سيطرت القوات المشتركة على البرج الرئيسي في أقصى شمال المطار ومبان عدة، لتبدأ على أثرها عملية تطهيره من فلول ميليشيات الحوثي، التي تكبدت خسائر فادحة، حيث شوهدت عشرات الجثث منتشرة في أرجاء المكان.

وتزامنت عملية السيطرة على البرج مع إحكام القوات المشتركة، بإسناد من التحالف العربي، قبضتها على المدرج حيث كانت الميليشيات الإيرانية تنصب مدافع تستهدف عبرها المناطق المأهولة في محيط مدينة الحديدة.

وكانت مقاتلات ومروحيات التحالف العربي قد شنت غارات مكثفة على مواقع الحوثيين مع بدء الهجوم البري من على أكثر من محور، الذي أثمر عن انهيار سريع في صفوف المتمردين الموالين لإيران.

والقوات المشتركة كانت بدأت التقدم من الجهة الجنوبية الغربية للمطار من جهة مركز مديرية الدريهمي، بعد أن خاضت اشتباكات عنيفة في وادي نخل الرمان بالقرب من مركز المديرية.

ويأتي تحرير المطار، في إطار عملية أوسع تشمل دحر الحوثيين من مدينة الحديدة وميناءها الاستراتيجي، الذي من المفترض أن يستقبل المواد الإغاثية والطبية والاولية لملايين اليمنيين في شمال البلاد.

ولكن ميليشيات الحوثي سخرت الميناء، منذ السيطرة على الحديدة قبل أعوام، لتلقي الأسلحة الإيرانية والاستيلاء على المواد الإغاثية، بالإضافة لنهب إيراداته لتمويل عملياتها الإرهابية.

وكان التحالف العربي أعلن، قبل أيام، بدء عملية عسكرية لتحرير مدينة الحديدة والميناء، تموازاة عملية إنسانية تشمل جسراً جوياً وبحرياً لتوصيل أطنان من المساعدات إلى اليمنيين الذي يعانون من إرهاب الحوثي.

 

سكاي نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى