السودان

السودان يبحث مع الأمم المتحدة ترتيبات خروج (يوناميد)

أكد رئيس بعثة الامم والمتحدة والاتحاد الافريقي (يوناميد) جيرمايا مامابولو،أن البعثة ستشهد تخفيضاً معتبراً في مكونها العسكري والمدني على ضوء قرار مجلس الأمن الأخير (2429)،        وأشار إلى أهمية إستمرار التعاون بين حكومة السودان والبعثة خلال العامين القادمين لأجل إستكمال إنفاذ إستراتيجية الخروج بالصورة المأمولة.

ونبه رئيس البعثة لدى لقائه وكيل وزارة الخارجية، الأحد، الى أن يوناميد ستسلم الأصول الثابتة التابعة للبعثة وتؤكد على أهمية الإستفادة منها للأغراض المدنية وما يخدم جهود الحكومة في بناء السلام.

وقدم وكيل الأمين العام نبذة حول منظومة الإصلاحات الجارية في المنظمة الدولية خاصة فيما يتعلق بالأجهزة المعنية بمسألة الأمن و السلام وقضية التنمية.

من جهته أكد وكيل وزارة الخارجية السفير عبدالغني النعيم، على قناعة السودان الراسخة بأهمية التعاون على إنجاح مهمة يوناميد لصالح الأمن والإستقرار في دارفور لكونها بعثة إستثنائية لبعدها الأممي والأفريقي.

وجدد التزام السودان بتقديم التسهيلات اللأزمة للبعثة لنقل الأفراد وإعادة تصدير المعدات.

وأشار النعيم لأهمية إسهام المجتمع الدولي في دعم جهود التنمية وتوفير الميزانيات اللازمة لفريق الأمم المتحدة القطري لتنفيذ برامج إعادة الإعمار و دعم جهود حكومة السودان في بناء السلام و التنمية. وأمن على أهمية تضافر الجهود بين الجهات المعنية كلٌ حسب تفويضه ومجال عمله لتحقيق أفضل النتائج في ارساء الإستقرار و دفع عجلة التنمية في دارفور.

ودعا النعيم المجتمع الدولي للإطلاع بدوره تجاه العناصر المعرقلة للاستقرار  في بعض الجيوب بدارفور و التي ترفض الانخراط في مسيرة السلام عِوضاً عن توفير الدعم لها للإستمرار في جهودها الهدامة.

 سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى