السودان

وزير بريطانيا لشؤون الامم المتحدة يزور الخرطوم بالاثنين

أعلنت السفارة البريطانية بالخرطوم عن زيارة وزير المملكة المتحدة لشؤون الامم المتحدة ، اللورد طارق أحمد ، للخرطوم يوم الاثنين، الثالث من سبتمبر 2018، للوقوف على معرفة مساعدة دعم المملكة المتحدة للأمم المتحدة، في تغيير حياة الشعب السوداني .

ويتعرف الوزير حسب تعميم السفارة الذي تلقاه (سودان برس) على كيفية دعم الأمم المتحدة لشعب السودان من خلال عمليات حفظ السلام والتنمية.

ويزور الوزير البريطاني مشاريع بناء السلام التي تساعد المجتمعات المحلية على تحقيق الاستقرار والسلام الدائم في دارفور.

ويعقد اللورد أحمد اجتماعات في كل من الخرطوم ودارفور ، بما في ذلك مناقشات مع كبار المسؤولين الحكوميين ومسؤولين في الأمم المتحدة والمجتمع المدني السوداني.

وسيشجع جميع الأطراف على البحث عن حلول سياسية للخلافات وتعزيز احترام حقوق الإنسان.

وقال اللورد أحمد: “إن الشعب السوداني يستحق العيش بسلام، والأمم المتحدة لها دور حيوي في مساعدتهم على تحقيق ذلك، لكنه أضاف “يجب ألا تكون هناك عودة إلى حالة انعدام الأمن والعنف التي عانت منها دارفور لفترة طويلة”.

وأوضح إن الانتقال من حفظ السلام إلى بناء السلام والتنمية أمر حيوي لضمان مستقبل أكثر ازدهارًا للسودان”.

سودان برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى