حزب الأمة: فض الإعتصام جريمة متهورة يتحمل مسؤليتها المجلس العسكري

اكد حزب الأمة القومي، أن أقدام المجلس العسكري على فض إعتصام الثوار أمام القيادة العامة هذا الصباح بالرصاص الحي، هو عمل متهور غادر الذي ظللنا نرفضه، ونحذر منه بشدة وبإستمرار..
وأعلن حزب الٲمة القومي في بيان تلقاه (سودان برس) وقوفه بكل قوة، وبلا تحفظ، وإلى كل النهايات المتاحة ضد هذا العمل الغاشم المتهور الذي أقدم عليه المجلس العسكري.
واوضح أن المجلس العسكري بهذا العمل لم يعُد منحازاً إلى الثورة السودانية الظافرة بأي حال، ولقد إختار بوضوح أن يقف إلى الطرف النقيض لإختيارات الأمة السودانية، وهو الثورة المضادة.
وأدان حزب الأمة في بيانه هذه المجزرة الدامية، وعضد عزيمة الشعب السوداني الثائر، معلنا وقفته إلى جانب حلفائه في نداء السودان وقوى الحرية والتغيير، لمواصلة للنضال العنيد عبر الثورة السلمية.
ودعا الحزب جماهيره وكافة جماهير الشعب السوداني للنزول الي الشوارع، وإقامة عشرات الاعتصامات داخل وخارج العاصمة وخارج السودان، حماية للثورة المجيدة والتي حتماً ستنتصر بالأدوات السلمية مهما كلف ذلك من تضحيات.

سودان برس

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *