هيئة علماء السودان تعتزم إجازة قانون يجرم ختان الإناث

كشفت هيئة علماء السودان عن إقتراب إجازة قانون يحرم تشوية الاعضاء التناسلية للمراة من خلال تجريم عملية ختان الاناث من المجلس الوطني.

وأقر عضو هئية علماء السودان أحمد هاشم الحكيم  بعدم وجود ادله في الكتاب والسنه تبيح ختان الاناث، ونوه الي ان زوجات الرسول صل الله علية وسلم وبناته لم يثبت أنهن مختونات، وسخر من دعاة إباحة الختان،ووصف الاحاديث التي استندوا عليها بالضعيفه وغير المسنوده.

وقال الحكيم خلال مخاطبته الدورة التدريبيه حول مبادرة سليمه والتي نظمها المجلس القومي لرعاية الطفوله بولاية الخرطوم الثلاثاء أن الاحاديث الضعيفه يستند عليها في فضائل الاعمال وليس في الحلال والحرام والحرام،ولفت إلي أن علماء العهد السابق أجازوا الختان وفق اوامر أطباء عهدهم.

وتابع بالتالي فان اطباء عصرنا الان اثبتوا بالدليل القاطع المخاطر التي تتعرض اليها البنت المختونه أثناء الولاده وأثناء الجماع مع زوجها، وتساءل اذا قال الطبيب للانسان لا تصوم أو لا تصلي لشهور فانه ينصاع لاوامر الطبيب مع إنه إمره بترك ركن من أركان الاسلام.

وأضاف إذن لامانع من منع الختان اذا قال الطبيب ذلك. من جانبه أوضح الطبيب محمد الزين إن 40 % من النساء المختونات مصابات بالعقم،وأشار إلي أنه يساهم في زياده ممارسة الدعارة عكس ما يعتقده المجتمع.

 

سودان برس

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

1 تعليقات

  1. عماد

    هذا الرأي يمثلك فقط يا محمد هاشم الحكيم. ما وجه اليه الرسول صلى الله عليه وسلم و لم يحرمه الائمة الاربعة والتابعين لن تحرمه انت. حديث (اذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل) حديث صحيييييح.
    اثبتت الدراسات العلمية في جامعة بوستن الامريكية ان الختان المعروف عندنا بالسنة (يحسن من استجابة المرأة الجنسية للوصول لحد الارتواء). اما الختان الفرعوني فهو مذموم ومحرم واتقوا الله من ان تخلطوا بينهما.

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *