الاخبار

افورقي: إريتريا ليست طرفاَ في التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
تسلم رئيسا مجلسي السيادة والوزراء رسالة خطية منفصلة من الرئيس الاريتري أسياس أفورقي، تتعلق بالعلاقات بين السودان وإريتريا.

وأكد الرئيس الإريتري في رسائله عُمق العلاقات بين البلدين وضرورة تمتينها وتطويرها، ومعرباً عن قلقه إزاء الوضع على الحدود السودانية الإثيوبية، مع تأكيده على تفهُّم بلاده لموقف السودان في حقه ببسط سيادته على أراضيه.

كما أكّد أفورقي في رسالته لدولة رئيس الوزراء أن إريتريا ليست طرفاً في التوتر الحدودي، وأن بلاده تدعو للحل السلمي بين الجانبين بما يخدم السلام والاستقرار والأمن بالمنطقة.

ونقل الرسالة الى رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، ومجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك، بصورة منفصلة كل من وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح، ومستشار الرئيس الإريتري يماني قبراب.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى