السودانالعالم

اجتماع طارئ لوزراء (إيقاد) لإنعاش السلام بجنوب السودان

Advertisement

بحثت اجتماعات المجلس الوزاري للإيقاد باديس ابابا اليوم، سبل انعاش مسار تحقيق السلام بجنوب السودان عبر مبادرة تنشيط اتفاق السلام التي تستأنف المرحلة الثانية منها بالتركيز على قضايا الحكم والترتيبات الأمنية.

Advertisement

وترأس وزير الخارجية، إبراهيم غندور، وفد البلاد المشارك في اجتماعات الدورة غير العادية رقم “61” للمجلس الوزاري لـ”الإيقاد” التي بدأت أعمالها الإثنين، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وتوجت المرحلة الأولى من مباحثات سلام جنوب السودان، بتوقيع اتفاق وقف العدائيات نهاية ديسمبر الماضي، لكن أطراف النزاع خرقت الاتفاق عدة مرات ما وضع الاتفاق في اختبار صعب.

وقرر الاجتماع عقد دورة عادية للمجلس الوزاري التنفيذي بصفة عاجلة، للبت في مسألة اختيار السكرتير التنفيذي الجديد لـ(الإيقاد).

وفي سياق آخر التقى وزير الخارجية، إبراهيم غندور، على هامش مشاركته في أعمال الدورة غير العادية للمجلس الوزاري لـ(الإيقاد) بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، برصيفه وزير الخارجية الإثيوبي، ورقينا قبيو.

وناقش الوزيران عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك التي كان أبرزها الدفع قُدماً بمساعي تحقيق السلام بجنوب السودان في ضوء مبادرة “الإيقاد” لتنشيط اتفاق السلام هناك، كما تداول الاجتماع حول مسألة اختيار السكرتير الجديد للإيقاد.

 

سودان برس + وكالات

 

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى