اقتصاد

تعاون سوداني نرويجي في مجال النفط والغاز

بحث وزير النفط والغاز والمعادن المهندس أزهرى عبدالقادر عبدالله  سبل التعاون الفنى فى مجال صناعة النفط والغاز مع سفير دولة النرويج  بالخرطوم.

ودعا المهندس ازهرى عبدالقادر اهمية التعاون الفنى بين البلدين في مجال تدريب الكوادر الفنية في قطاع النفط والغاز السوداني في مجالات السياسات البترولية، ومراجعة الإطار القانوني والمؤسسي لقطاع النفط، وإدارة الموارد، والسلامة والصحة والبيئة.

ويأتي التعاون ضمن اتفاقية البروتكول النرويجي، المسمي (النفط من أجل التنمية المستدامة)، كمنحة نروجية بلغت سبعة ملايين دولار بدأت بالتعاون الفني منذ العام 2005 بمذكرة تفاهم وتوجت باتفاقية منذ العام 2012 تجدد كل أربع سنوات.

وأبدى الوزير استعداد وزارته لتطوير البرنامج لتغطية قضايا النفط والغاز وتعظيم الفائدة المرجوة منه.

من جانبه أعرب سفير دولة النرويج عن رغبة بلاده في تطوير آفاق للتعاون الاقتصادي والاستثماري وتبادل الخبرات في مجال الاستثمار والاستفادة من إمكانيات السودان الاستثمارية والفرص المُتاحة.

وأبان ان الاتفاقيات الموقعة بين وزارة النفط والغاز والمعادن والنرويج منذ العام 2005م شملت التدريب وتقديم العون الفني للسودان في قطاع النفط.

ويأتي هذا في اطار البرنامج العالمي لحكومة النرويج والذي يعمل في (12) دولة يهدف الى تعزيز وتطوير ادارة قطاع النفط مع تعميق قيم ومفاهيم فعالية الاداء وارساء مبادئ الحكم الرشيد والشفافية والمحافظة على البيئة.

زر الذهاب إلى الأعلى