تغطياتعيادة

الصحة تطلق برنامج لإصحاح البيئة بـ 13ولاية سودانية

كشفت الوزارة الصحة الاتحادية عن ترتيبات لإطلاق برنامج بـ 13 ولاية، موضحآ أن نحو 80% من الأمراض التي تصيب المواطن السوداني، بسبب تلوث المياه أو عدم صلاحيتها للشرب.

وقالت المنسق القومي لبرنامج الإصحاح بالوزارة، آسيا أزرق دهب، يوم الإثنين، خلال ورشة عمل لتنوير الوسائط الإعلامية بأهداف واستراتيجية الإصحاح بالسودان، أن 29.2% يمارسون التبرز في العراء، أي ما يعادل نحو ثلثي سكان البلاد.

وأبانت إن الولاية الشمالية تعد الأولى على مستوى توفير الوسائل الآمنة للتبرز، بنسبة تصل إلى 79%.

وأفادت دهب بأن البرنامج القومي للإصحاح يستهدف 13 ولاية، ويشمل شقي إصحاح البيئة والمياه وهو ما بين وزارة الصحة ووحدة المياه بوزارة المواد المائية، مشيرة إلى عدد من الشركاء، على رأسهم اليونسيف، ومنظمات وطنية أخرى.

وشددت على أهمية إيجاد المراحيض في كافة المرافق التعليمية والصحية والخدمية، والطرق السريعة، وأضافت “من المهم نشر ثقافة غسل الأيدي بالصابون في المدارس”.

ورأت أهمية إشراك كافة شرائح المجتمع في التوعية والتثقيف فيما يتعلق بمخاطر وأضرار التبرز في العراء، وأعلنت إقامة عدد من الورش والسمنارات في هذا الصدد مع كل الفئات، وعلى رأسهم الدعاة والأئمة والشركاء كافة.

وأبانت أن السودان ما زال بعيداً عن تطبيق معايير واشتراطات مشروع الإصحاح البيئي الشامل.

وأكدت دهب بأن الجهود ماضية نحو تحقيق الاستراتيجية الموضوعة التي تستهدف خلو البلاد من التبرز في العراء، بحلول عام 2030، بجانب تنفيذ مشروع المراحيض بكافة أشكالها في كل الولايات بحلول 2022، محملة المحليات مسؤولية القصور في أي تنفيذ.

سودان برس

زر الذهاب إلى الأعلى