السودان

الوطني: يؤسفنا التمسك بمواقف متصلبة حول قانون الانتخابات

أكد د. عبدالرحمن الخضر رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني حرصهم على اجراء انتخابات نزيهة ومعبرة عن إرادة أهل السودان.

وقال لقد سعينا خلال الأشهر الماضية لتحقيق إجماع وطني حول قانون الإنتخابات وبذلنا كل جهد ممكن للتوافق وتم الاتفاق على أكثرمن 108 مادة من القانون وتبقت مادة واحدة.

وأضاف «يؤسفنا تمسك بعض القوى السياسية بمواقف متصلبة»، مع أننا ندرك ان ايام الإنتخابات ترتبط بحق دستوري للمواطن يجب ان يمكن القانون للمواطن من ممارسة هذا الحق وليس اعتسافه او اعاقته، موضحآ أنه تم التوافق علي 49 تعديلا.

وقال الخضر، أن المؤتمر الوطني كان يأمل فى أن يجاز القانون بتوافق تام، مؤكدا أن أكثر من ٥٥ حزبا وحركة في البرلمان وافقوا على القانون بينما انسحبت 5 احزاب، مع بعض المستقلين.

وأشار إلى ان اجازة القانون أضحت أمرا لازما وضروريا للوفاء بالترتيبات الإجرائية للإنتخابات والتي تتطلب ٥٦٠ يوما، ولم يعد بالإمكان مزيدا من التأجيل.

وأشاد الخضر بالبرلمان والكتل البرلمانية التي أدارت حوارا واسعا، مجددآ الالتزام بإجراء الإنتخابات فى موعدها.

وفوض المؤتمر الوطنى هيئته البرلمانية لاستكمال التوافق حول قانون الانتخابات مع القوى السياسية داخل البرلمان.

من جانبه قال رئيس قطاع الاعلام بالمؤتمر الوطني د. ابراهيم الصديق، أن اجازة قانون الانتخابات اليوم خطوة مهمة لارساء الممارسة السياسة، مضيفآ أن الايام الماضية شهدت جولات تفاوض وحوار.

وأوضح انه تم اجراء تعديلات فى اكثر من ٤٩ مادة ، من بين مواد القانون (١٠٨ مادة) وحدث تباين حول ايام الاقتراع ما بين يوم وثلاث ايام وانسحبت 5 احزاب مع بعض المستقلين وعددهم تقريبا 31 نائبا ، وذلك من بين اكثر من 420 نائبا واكثر من 61 حزبا ، لقد تم الاتفاق على 99.9% من مواد القانون.

وقال الصديق انه كان الاحرى بالقوي السياسية المنسحبة المشاركة بالراى فيما اتفق حوله ، وذلك اعلاءا لمبدأ الممارسة السياسية والرشد.

وأبان انه انفقت ايام كثيرة حول قانون الانتخابات وتم الاتفاق على نقاط عديدة ولم يكن متصورا ان تقف قوى سياسية ضد تمكين المواطن من الادلاء بصوته، مضيفآ أن هذا يمثل تعسف واضح

وأضاف «لقد تم توفير كل الضمانات والاشتراطات لضمان سلامة الصناديق وحراستها من المرشحين او الوكلاء او من يفوضونهم»، مشيرآ الى أن السودان باتساعه وحركة المواطن والتجارب السابقة ليس بالامكان ان تتم الانتخابات فى يوم واحد، مضيفآ ان ضمان ادلاء المواطن بصوته تعتبر امرا فى غاية الاهمية.

سودان برس

زر الذهاب إلى الأعلى