الاخبار

شطب الإتهام في مواجهة «3» متهمين في قضية شقة شمبات

وجهت محكمة جنايات بحري وسط برئاسة القاضي بلولة عبد الفراج اليوم الخميس تهمة الاشتراك في القتل للمتهين الأول والثاني والثالث بعد استدراجهم لـ(3) شبان الى شقة بمنطقة شمبات بحجة استبدال مبلغ (17) ألف دولار وقتلهم، وشبطت المحكمة الاتهام في مواجهة المتهين الخامس والعاشر والحادي عشر لعدم كفاية البينة.

وأضافت المحكمة المادة (128) للمتهم الأول ليبي الجنسية لتقطيعه جثث المجني عليهم، حيث ذكرت في توجيه التهمة ان المتهين الأول والثاني والثالث بتاريخ 2018/7/4 قد نفذوا اتفاق جنائي وقاموا بتبادل الطعنات للمجني عليهم في اجزاء متفرقة في اجسامهم وتسببو ا في موت المجني عليهم وكان الموت نتيجة راجحة لفعلهم.

ووفقآ للمحكمة فقد خالف المتهمون نص المواد(21/130) من القانون الجنائي المتعلقة بالقتل العمد، واضافة توجيه المادة (128) من القانون الجنائي المتعلق بتقطيع الاعضاء للمتهم الأول.

ووجهت المحكمة للمتهم الرابع ليبي (الجنسية) تهمة تحت المواد (106/108) إتلاف البينة واخفاها، وتهمة التستر تحت المادة (107) للمتهين السادس والسابع والثامن والتاسع، وشبطت الاتهام في مواجهة المتهين الخامس والعاشر والحادي عشر لعدم كفاية البينة.

ورد المتهين للمحكمة بانهم غير مذنبين ورد ممثل الدفاع المتهم الاول الاستاذ محمد عربي بأن المتهم غير مذنب وخط الدفاع الإنكار التام وانه لم يقوم باتفاق او اشتراك في تسبيب الموت للمجني عليهم ،ولم يقطع جثث المجني عليهم.

وأضاف بأن المتهم كان غائب عن مسرح الجريمة حتى تم إكتشاف الجثث، وإن ما تم من اعتراف قضائي تم انتزاعه منه بالتعذيب والترهيب النفسي والبدني ولدينا شهود دفاع.

ورد الاستاذ علي حسن محامي المتهم الثاني بأن موكله غير مذنب وخط دفاعه الإنكار التام لانه لم يدخل الشقة التي كانت بها الجريمة مطلقا وماخذ منه من اعترافات كان تحت التعذيب الممنهج.

والتمس من المحكمة إعادة استجواب المتحري اشرف سيد احمد والنقيب شرطة ومصعب علي طاهر ووالد المرحوم قسم الله والشاهد عبد العزيز ابو القاسم للمناقشة حول كيفية القبض علي أصل المبلغ وعن كيفية احضاره من منطقة الغابة بالولاية الشمالية عبر المباحث المركزية والمناقشة حول أصل المبلغ الذي ضبط بحوزته.

وأرجات المحكمة الطلب مكتوبا وطلبت احضار اسماء الشهود، فيما قال المتهم الثالث للمحكمة بأنه غير مذنب ورد محاميه بإن خط دفاعه الاعتراف التام وليست هنالك بينة وان وجود المتهم في مسرح الجريمة لا يعني ارتكابه ولديهم اثنين من الشهود.

ورد المتهم الرابع بانه غير مذنب ورد محاميه بان خط دفاعه الإنكار التام وان تزامنه بالقبض عليه وباكتشافه الجريمة لن يمكنه فر صة للابلاغ السلطات، اما المتهم السادس فكان رده للمحكمة غير مذنب وقال الاستاذ علي حسن بان موكله لم يكن لديه ادني علم بالجربمة ولم يساهم بالايواء واخفاءالجريمة ولديه شهود دفاع.

وقال محامي بقية المتهمين السادس والسابع والثامن والتاسع بانهم يكتفي بتقديم المرافعات وليس لديهم شهود لذلك ذكروا للمحكمة بانهم غير مذنبين.

رفعت الجلسة وحددت المحكمة جلسة اخري لسماع الدفاع.

سودان برس

زر الذهاب إلى الأعلى