السودان

وزير العدل يوجه برفع تقرير عاجل حول ملابسات وفاة استاذ كسلا

وجه وزير العدل د. محمد احمد سالم رئيسي الإدارة القانونية بولايتي كسلا والقضارف بإمداد لجنة تقصي الحقائق حول الاحداث الاخيرة، بتقرير اولي عاجل حول ملابسات وفاة المعلم أحمد الخير عوض الكريم، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية بما في ذلك السلطات الطبية.

واكد وزير العدل رئيس لجنة تقصي الحقائق حرص اللجنة علي اداء مهامها بتجرد وحزم وشفافية للوصول للحقائق المجردة تحقيقا للعدالة و إبراءا للذمة و تحديدا للمسئوليات.

وراس السيد الاجتماع الراتب للجنة تقصي الحقائق حول الاحداث الاخيرة.

وقال المحامي العام لجمهورية السودان مقرر اللجنة د. صديق الشريف ان اللجنة ظلت تواصل اجتماعاتها الراتبة خلال الفترة الماضية بعد ادائها القسم امام السيد رئيس الجمهورية مبينا ان اللجنة تسلمت بناءا علي طلبها تقارير من الجهات المختصة.

واشار الي ان خطة عمل اللجنة تتضمن زيارات ميدانية لمواقع الاحداث المختلفة بالاضافة الي لقاءات مع الجهات المعنية و تكوين لجان فنية لجمع المعلومات والحقائق والاستماع للإفادات من الافراد والاطلاع علي المستندات والوثائق ذات الصلة بالتنسيق مع اللجنة العليا لمتابعة التحقيقات التي كونها السيد النائب العام.

وأضاف الشريف ان اللجنة بصدد تخصيص مكتب بوزارة العدل لتلقي الشكاوي و الافادات و اي معلومات تعينها في اداء مهامها

والتقي وزير العدل د. محمد احمد سالم، اليوم برئيس نقابة التعليم العام بالسودان و امينها العام، وتطرق اللقاء الي ملابسات وفاة المعلم الخير عوض الكريم بمحلية خشم القربة بولاية كسلا.

أعلن الأمين العام للنقابة العامة طارق محمود إبراهيم، عن تقديمهم طلب عاجل لوزير العدل بتكوين لجنة لتقصي الحقائق حول وفاة المعلم.

وأضاف “أبلغنا الوزير ثقتنا في أن العدالة ستأخذ مجراها، وأن اللجنة ستعلن عن نتائج التحقيق في أسرع وقت ممكن لتوضيح ملابسات وأسباب وفاة المعلم”.

سودان برس

زر الذهاب إلى الأعلى