السودان

البشير يبحث مع مفوض السلم والأمن قضايا القرن الأفريقي

أعرب مفوض السلم والأمن بالاتحاد الأفريقي السفير إسماعيل شرقي، الأحد، عن تقديره للتطورات الإيجابية في دارفور ومواصلة انتقاص وجود اليوناميد وإعادة الكثير من المناطق إلى الحكومة السودانية، نسبة لاستتباب الأمن والاستقرار الكبيرين اللذين تشهدهما دارفور.

واستقبل رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، يوم الأحد، شرقي بمقر إقامته ببحر دار، وبحث معه قضايا السلم والأمن في القرن الأفريقي وتطورات الأوضاع في ليبيا.

وهنأ السفير شرقي، رئيس الجمهورية، على الإنجازات الكبيرة التي تحققت في السودان تحت قيادته، وأشار إلى أن الاتحاد الأفريقي سيواصل التشاور مع السودان في القضايا كافة ذات الاهتمام المشترك.

 

وكالات

Advertisement

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى