منوعات

نصف قرن سجناً لسارق “الفاهيتا”

Advertisement

قضت محكمة أميركية بالسجن 50 عاماً على موظف حكومي بوزارة العدل سرق على مدى 9 سنوات فاهيتا (أشهر الأطباق المكسيكية) بقيمة 1.2 مليون دولار خلال عملية احتيال كبرى.

Advertisement

ووفقاً لصحيفة “مترو” البريطانية، فإن جيلبرتو إسكاميلا (53 عاما) قام بتنفيذ عملية الاحتيال خلال فترة عمله في مقاطعة كاميرون جنوبي ولاية تكساس، وقام بإدراج بند “فاهيتا” لتوريده إلى مركز “داريل بي هيستر” لاحتجاز الأحداث بولاية تكساس، لكنه أخذها على الفور دون توريدها للمركز ثم قام ببيعها.

وذكرت الشرطة الأميركية أنها عثرت داخل منزله على عبوات فارغة من الطعام المسروق.

وأشارت إلى أن إسكاميلا، كان يعمل في وقت سابق في مركز الاحتجاز وقام بإدراج هذا البند لتوريده، واستمر على ذلك لمدة 9 سنوات سرق خلالها الطعام ثم باعه وحصل على نحو 1.2 مليون دولار.

وألقي القبض على إسكاميلا في نهاية المطاف، عندما أخبر موظف في مركز الاحتجاز السائق المسؤول عن نقل المواد الغذائية بأنهم لم يقدموا لهم “الفاهيتا” المكسيكية، مما أدى لكشف عملية الاحتيال برمتها.

من جانبه، اعترف إسكاميلا بالسرقة وأبدى ندمه، كاشفاً أنه “وصل إلى نقطة لم يستطع التحكم فيها بعد مرور 9 سنوات من السرقة المستمرة”.

 

مواقع الكترونية

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى