السودان

البرهان يدعو الى عدم الالتفات لمحاولات الفتن بين القوات النظامية

الخرطوم: سودان برس
اكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان القائد العام للقوات المسلحة، أن قوات الدعم السريع جزء أصيل من القوات المسلحة، ودعا الى عدم الالتفات للشائعات ومحاولات الفتنة بين القوات.

وحيا جميع أفراد القوات المسلحة والدعم السريع وأمن علي أن إعداد القوات من مطلوبات إقرار السلام.

واوضح ان قضية القوات المسلحة هي السودان وتأمين التغيير وحمايته والوصول في نهاية الفتره الانتقالية الي انتخابات ترضي الشعب السوداني.

وامتدح البرهان أدوار القوات المسلحة وقوات الدعم السريع في تثبيت الأوضاع أثناء اندلاع الثورة واشار الي انها كانت جنبا الي جنب في تحقيق الاستقرار بالوطن.

وأكد ثقته التامه في قوات الدعم السريع واكد حاجة قيادة القوات المسلحة لهذه القوات ضمن خططها لحراسة الحدود وكل مايهدد الأمن القومي.

ووجه بأهمية العمل من أجل إرساء ثقافة السلام من قبل أفراد الدعم السريع أثناء دوام العمل والإجازات السنويه عند الرجوع للولايات بحماية ممتلكات المواطنين وان يكونوا رسل سلام ومحبه ليكون السلام القادم محققا للسودان الجديد الذي تتساوي فيه الحقوق كامله بين المواطنين.

وأشار البرهان إلي أن قوات الدعم السريع جزء أصيل من القوات المسلحة ودعاء لعدم الالتفات للشائعات ومحاولة الفتنه بين القوات.

ووجه نداء للذين لم يستجيبوا للسلام أن يذعنوا لصوت الحق ويتركوا السلاح جانبا والعمل علي التآخي والتسامح لبناء سودان جديد.

من جهته أعلن قائد تاني قوات الدعم السريع الفريق عبدالرحيم حمدان دقلو جاهزية قوات الدعم السريع دوما وفي حماية الثوره السودانيه ومحاربة الإرهاب والهجرة غير الشرعية.

وأعرب عن شكره لكل من دعم عملية إقرار السلام واستجاب له وشجب الأصوات التي تعمل علي إطلاق الإشاعات والافتراءات الكاذبة والفتنه بين القوات المسلحة والقوات النظامية الأخري وإحداث الفوضي وهؤلاء يجب الانتباه لهم ومحاسبتهم وفقا للقانون.

زر الذهاب إلى الأعلى