السودان

رفع حصانة (7) من منسوبي الشرطة متهمين بالاعتداء على موظف

الخرطوم: سودان برس
رفعت الشرطة الحصانة عن (7) من منسوبيها بينهم ضابط متهمين بالاعتداء على موظف بالسلطة القضائية بالضرب وإصابته بالأذى الجسيم بمنطقة أمبدة في العام 2015، وأخضعت الشرطة(5) من منسوبيها المتهمين بينهم الضابط للتحقيق.

وقال الشاكي “عزالدين محمد حسين آدم” بحسب صحيفة (السوداني) الصادرة صباح اليوم الاثنين، إن النيابة خاطبت شرطة ولاية الخرطوم بشأن تسليمها أربعة من المتهمين للتحقيق معهم في البلاغين المدونين بقسم شرطة دار السلام وفقاً للمادتين (144،139) الأذى الجسيم والإرهاب، إلا أن شرطة الولاية سلمتها اثنين منهم دون توضيح أسباب.

وكشف الموظف بالسلطة القضائية عن تعرضه للاعتقال والضرب برفقة ثلاثة آخرين ليوم كامل في العام 2015 من قبل المتهمين وهم ضابط وستة آخرين من أفراده يتبعون إلى مباحث محلية أمبدة آنذاك، وأضاف أن الاعتداء سبب له عجزاً في إحدى عينيه، نسباة للضرب الشديد.

وأوضح الشاكي أنه كان برفقة صديقه أمام نادي مشاهدة يخصه فحضر اثنين من المتهمين وأشهرا سلاحين ناريين في وجه صديقه الذي كان يتحدث مع سيدة في أمر إيجار منزل وعند محاولته التدخل لمعرفة الأمر أطلق أحدهما عياراً نارياً أدى إلى تجمهر سكان المنطقة وبعدها فرا هاربين إلا أن المواطنين لحقوا بهما واعتدوا عليهما.

واشار إلى أنه استقل سيارة برفقة صديقه ولحق بهما لمعرفة هويتهما فوجد المواطنين يعتدون عليهما بالضرب فأقلهما في السيارة وذهب بهما إلى قسم الشرطة وهناك حضر زملاؤهما واعتدوا عليه وأصدقائه ومن ثم نقلوهم إلى مستشفى أم درمان ومنه إلى مكتب المباحث بأمبدة، مبيناً أنه تعرض بداخله إلى الضرب الشديد حتى أصيب بالأذى الجسيم، وأطلق سراحهم في اليوم الثاني بالكفالة المالية نسبة لتدوين بلاغات ضدهم.

وأكد الشاكي أن الشرطة لم ترفع الحصانة عن المتهمين إلا بعد نحو عامين من الحادثة، لافتاً إلى أنه ما زال هنالك اثنين من المتهمين لم تجرِ التحقيقات معهما، مؤكداً أنه يلاحق قضيته بطريقة قانونية لأخذ حقه عبر القضاء.

شارك الخبر:

زر الذهاب إلى الأعلى