السودانتغطيات

شباب سودانيين يتعرضون لخدعة من شركة اماراتية بتدريبهم للقتال في ليبيا واليمن

ابوظبي : الخرطوم – سودان برس
تعرض عدد من الشباب السودانيين لخدعة من قبل شركة اماراتية بالتواطؤ مع وكالة استقدام سودانية بعد ان استجلبتهم من أجل العمل في الأمارات في حراسات أمنية بالمؤسسات داخل ابوظبي والمدن الأماراتية إلا انها اخطرتهم بالمشاركة في احداث ليبيا وحرب اليمن.

وتعود التفاصيل حسب ماذكر الشاب (ح . أ) أحد المخدوعين ل(سودان برس)، أن وكالة استقدام خارجي سودانية فتحت فرص العمل بدولة الأمارات في الحراسات الأمنية بالتعاون ع شركة أماراتية تعمل بالمجال.

وقال انه بعد وصولهم تم تجميعهم في معسكرات خلوية خارج المدينة بهدف التدريب، لكنهم تفاجأوا بقضاء فترة تدريب عسكري وبأسلحة ثقيلة لم تكن مدرجة في عقودات العمل التي وافقوا عليها.

وأضاف ان الشركة اجبرتهم على التدريب على استخدام السلاح الذي يستعمل في المعارك الحربية الكبيرة وليس الاسلحة الصغيرة الحراسات الأمنية.

ووفقا للمصدر أنه تم تهديدهم من قبل المدربين بالقتل اذا رفضو المشاركة في أحداث ليبيا وحرب اليمن كخطوة متقدمة للتدريب.

وطالب أهالي الشباب السلطات السودانية العليا من مجلس السيادة والحكومة الانتقالية والجهات المختصة بالتدخل لانقاذ ابنائهم ومحاسبة الجهات التي ساهمت في القضية، بعد ان فقدت التواصل مع أبنائها.

زر الذهاب إلى الأعلى