منوعات

كاميرا التلفزيون كانت هناك .. (الوجهة) تزور “مايرنو” وتوثق لمملكة الفونج

الخرطوم: سودان برس
زارت سهرة (الوجهة) التي يقدمها التلفزيون القومي، ولاية النيل الازرق ووثقت لمملكة الفونج السلطنة الزرقاء وبثت اخر السهرات من داخل مدينة (مايرنو).

ووعدت مقدمة السهرة المذيعة الشابة هبة صلاح بتقديم حلقات مميزة من سهرة (الوجهة) الوثائقية ومواصلة الابهار والبحث عن ماضي وحاضر الإنسان السوداني والتنقيب في الطبيعة السودانية الخلابة.

وقالت أن البرنامج سيقوم بزيارة مناطق تصلها الكاميرا لأول مرة وبث صورة حقيقية للانسان السوداني في القرى والارياف والتعرف على العادات والتقاليد في الافراح والاتراح.

وأعلن مدير هيئة الاذاعة والتلفزيون لقمان أحمد سعادته بالنجاحات الكبيرة التي حققتها سهرة (الوجهة) التلفزيونية وهي واحدة من السهرات الجديدة التي دشنها التلفزيون خلال الفترة الماضية وهي سهرة اسبوعية تبث في العاشرة مساء كل يوم سبت.

وأكد لقمان إن السهرة تعد من البرامج المميزة ذات المستوى الراقي منوها الى انها تؤكد على قومية التلفزيون من خلال جولات تقوم بها في الولايات السودانية المختلفة .

من جانبه قال مخرج السهرة محمود عبد الله إن سهرة (الوجهة) توثق لحياة الشخصية السودانية بنسيجها الثقافي والاجتماعي وبحضارتها القديمة إضافة لموقعها الجغرافي كمعبر لكثير من التداخلات الاثنية والثقافية التي أوجدت للشخصية السودانية طابع ثقافي خاص.

وأبان أن السهرة تتابع هذا التأثير الحيوي لإنسان السودان وطبيعة الأشياء من حول الشخصية السودانية المتفردة بكل تراثها وثرائها الوجداني.

وزارت سهرة (الوجهة) ولايات الجزيرة وسنار والنيل الازرق ووثقت لمملكة الفونج السلطنة الزرقاء وبثت اخر السهرات من داخل مدينة (مايرنو)

وتضم اسرة البرنامج المنتج والمخرج صلاح محمد نور.

زر الذهاب إلى الأعلى