الاخبارولايات

تاور: الولاية الشمالية ظلمت كثيراً في عهد النظام البائد وتستحق الدعم والسند

دنقلا: سودان برس
تعهد عضو مجلس السيادة الانتقالي البروفيسور صديق تاور بدعم الدولة ووقوفها مع قضايا الولاية الشمالية؛ مشيرا الى ان زيارته للولاية الشمالية جاءت لتفقد اوضاع المواطنين المتأثرين جراء الفيضانات بالولاية والوقوف معهم والعمل على تخفيف حجم الاضرار والخسائر الكبيرة التي لحقت بهم.

وأشاد تاور بالجهد الشعبي والرسمي لتخفيف ورفع الضرر الذي حدث جراء الامطار والسيول والفيضانات، مؤكدا ان الولاية الشمالية لها إرث تاريخي وحضاري قديم ضارب في الجذور.

وقال إن الولاية الشمالية أسهمت بصورة كبيرة في المجالات والقضايا الوطنية الا انها ظلمت كثيراً في عهد النظام البائد لذلك تستحق الدعم والسند ورد الاعتبار لها والوقوف خلف برامجها ومشاريعها من اجل تحقيق تطلعات واشواق إنسانها.

وعقد والي الشمالية امال محمد عزالدين اليوم الأربعاء اجتماع مشترك مع عضو مجلس السيادة الانتقالي البروفيسور صديق تاور بحضور اعضاء حكومة الولاية ولجنة امن الولاية وعدد من اعضاء اللجنة المركزية لقوى إعلان الحرية والتغيير.

وأكدت له ضرورة دعم ووقوف المركز مع المتضررين جراء السيول والفيضانات والامطار التي ضربت الولاية، خاصة أن زيارته لعدد من المناطق المتأثرة بمحلية مروي كشفت للوفد الزائر حجم الاضرار والخسائر الكبيرة التي لحقت بالمواطنين.

واشارت الى ضرورة وقوف المركز مع كافة قضايا الولاية، خصوصا الزراعة والعمل معنا على إنجاح الموسم الشتوي، ومعالجة مشاكل الصحة والوقود وايجاد الحلول العاجلة لمشكلة الكهرباء في مطاحن الفردوس بدنقلا.

وقدم أعضاء الحكومة خلال الاجتماع المشترك تقارير شاملة على سير العمل باداراتهم، والمشاكل التي تعترض سير تنفيذ برامجهم ومشاريعها.

كما استمع الاجتماع الى تقرير من رئيس النيابة العامة بالولاية الشمالية مولانا حسن صالح حول سير العمل في ملف الشهداء بالولاية الشمالية.

Advertisement

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى