اقتصاد

الدولار يعاود الصعود لهذا السبب .. تعرف على السعر

الخرطوم: سودان برس
تصاعدت أسعار الدولار والعملات الأجنبية من جديد في السوق الموازي خلال تعاملات صباح الثلاثاء 29 سبتمبر 2020م.

وبلغ سعر الدولار الأمريكي 248 جنيها مقارنة بيوم أمس الذي أغلق بنهاية اليوم في سعر 145 جنيها، فيما بلغ الريال السعودي 63 جنيهاً، الدرهم الإماراتي 64 جنيهاً.

وتسبب عودة المتعاملين في السوق الموازي (السريحة) بشكل وأضح بالأسواق في عودة صعود الدولار من جديد، في تحدي للسلطات الأمنية التي شكلتها لجنة الطواري الاقتصادية عاد تجار الدولار (السريحة) للعمل في شوارع السوق العربي الرئيسة

ورصدت موقع (سودان برس)، التجار وهم ينتشرون علي طول الطريق من امام مول الواحة وحتي شارع البلدية وهم يشيرون بأصابعهم نحو المارة والسيارات لتنشيط عمليات البيع والشراء.

خبراء اقتصاديون ان عدم المحاسبة لتجار العملة حتي الذين تم القبض عليهم دفع بهؤلاء التجار للعودة للعمل العلني من جديد، وتوقعوا أن يتزايد نشاطهم خلال الأيام القادمة.

وكانت سلطات الأمنية أصدرت عددا من القرارات في مواجهة تجار العملة والتهريب وصلت إلي السجن لعشرة سنوات، وتشكيل محاكم ونيابات طوارئ لمحاسبة المتورطين لكنها لم تقدم حتي الان علي محاكمة أحد .

وتداول المؤتمر الاقتصادي القومي الذي ختم أعماله أمس الأثنين، حول تدهور العملة الوطنية (الجنيه السوداني) مقابل العملات الأجنبية، لكن ممثل البنك المركزي قال إن عدم وجود عملة حرة لدى البنك ساهم بشكل كبير في ارتفاع العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني.

وأرجع متعاملون في السوق الموازي ارتفاع الدولار لزيادة الطلب وقلة المعروض في السوق، مع عدم توفير الحكومة للعملة الحرة لمقابلة احتياجات السوق.

Advertisement

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى