السودان

وزير الداخلية: الشرطة الشعبية قصمت ظهر التمرد

Advertisement

أكد وزير الداخلية الفريق د.حامد منان الدور الكبير الذي تقوم به الشرطة الشعبية في اسناد الشرطة والمجتمع وأشار لدورها في أمن المجتمع.

Advertisement

وباهى منان بدور الشرطة الشعبية في مسارح العمليات واكد انها قصمت ظهر التمرد، ونوُه لدورها في حملة جمع السلاح التي تنتظم البلاد بعد قرار رئيس الجمهورية، واكد الدور الذي ينتظرها في برامج العودة الطوعية للنازحين بدارفور.

وأوضح انها ظلت طيلة عمرها الذي بلغ خمسة وعشرين سنة تؤدي دورها كاملا.

واشار منان خلال مخاطبته تدشين مشروع الريان السادس عشر الذي تنفذه الشرطة الشعبية يوم الاحد لدور الشرطة الشعبية في قري العودة الطوعية بدارفور وقال ان هذه الادارة ظلت تحشد الهمم لتقديم تواصل مجتمعي وربط الشرطة بالجمهور.

وقال منان ان مشروع الريان الذي يأتي بمشاركة مجتمعية تصل 85% من مساهمته يقوم بدور كبير تجاه المجتمع واكد دور الشرطة الشعبية في مسارح العمليات وتعاظم دورها واكد دورها في قصم ظهر التمرد. وأردف: (الآن تلعب دوراً كبيراً في تأمين قرى العودة الطوعية).

وتعهد منان برعاية اسر الشهداء وتفقد كل اسرهم واضاف (هذا عهدنا معهم).

من جانبه اشار المفتش العام نائب مديرعام قوات الشرطة الفريق شرطة حقوقي عمر محمد علي، لدور الشرطة الشعبية في الحرب بجانب دورها في مكافحة المخدرات والتهريب ونوّه لدورها في السلم واكد ان الشرطة الشعبية تقوم بدور كبير في السلم والحرب وقال عندما نأتي للشرطة الشعبية نعود بمعنويات عالية جداً.

وقال محمد علي ان الشرطة الشعبية قامت بدورها تجاه اسر شهدائها الذين افنوا روحهم واشار الى ان مدير عام الشرطة وجه بإيكال الدور المعنوي للشرطة لادارة الشرطة الشعبية.

ودعا ادارة الشرطة الشعبية للاستمرار في نهجها ودورها الكبير الذي ظلت تقوم به.

من جهته اعلن مدير الادارة العامة للشرطة الشعبية اللواء شرطة شاذلي محمد سعيد جاهزية قواته لتنفيذ البرنامج التوعوي وفقاً لموجهات مدير عام الشرطة واشار للدور الكبير الذي ظل يقوم به وزير الداخلية في دعم ومشاركة الشرطة الشعبية لجميع برامجها.

ونوّه سعيد للدور الكبير للداعمين للمشروع واوضح انه تم ترفيع اكثر من 1480مرابط وتسليمهم للولايات واشار الى ان نصيب الخرطوم بلغ الف ضابط ومرابط.

واكد المنسق العام للشرطة الشعبية يوسف بشير ان مشروع الريان انتظم لاكثر من 15عاما واوضح ان كل عام يأتي بالجديد والتطور واشار للجهود المجتمعية التي تنتظم المشروع واعلن استفادة اكثر من مائة الف مستفيد واوضح ان الريان مشروع متكامل تربوي وتوعوي ومعنوي يصل كل منسوبي الشرطة في جميع انحاء البلاد.

 

سودان برس

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى