الاخبار

التعايشي: يجب إنجاز قضايا العدالة ولامساومة على أهداف الثورة

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
اكد عضو مجلس السيادة الإنتقالي الأستاذ محمد حسن التعايشي، أن ثورة ديسمبر المجيدة ثورة واضحة المعالم ولا مجال للمساومة على اهدافها. 

وقال التعايشي في تعميم صحفي، بمناسبة الذكرى الثانية لثورة ديسمبر المجيدة، إن استكمال عملية السلام وتنفيذ ما تم من اتفاق هو الضامن لتحقيق إحتياجات المجتمعات الريفية والحضرية والداعم لاستقلالية القضاء والعمل بجدية لانجاز قضايا العدالة الانتقالية.  

وأضاف التعايشي أن الاستمرار في ادارة حوار مع كل السودانيين للإعداد للمؤتمر الدستوري والاتفاق علي ترتيب الإنتخابات احد أولويات الفترة المقبلة.

وأشار عضو مجلس السيادة الي ان الحكومات الإنتقالية هي حكومات تأسيس وبناء قواعد متينة للانتقال الديمقراطي الكامل. 

وقال التعايشي “يجب ان نتذكر ان هذه هي الفرصة التاريخية الاكبر في تجربتنا السياسية الحديثة لتحقيق الانتقال الديمقراطي الكامل وكسر الحلقة الشريرة”.

وأضاف سيادته أن حق السودانيين في التعبير يجب ان يُحفظ ويُصان ويُستمع اليه وعلينا ان نتذكر ان مطالب اسقاط حكومة الفترة الانتقالية وهي في طريقها للعمل لإستكمال المهام انما هو قفز في الظلام ويهدد كل فرص الانتقال الديمقراطي الكامل في بلادنا.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى