الاخبار

تخصيص المالية والتعدين والضمان الاجتماعي للجبهة الثورية

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
قال الاستاذ صلاح محمد عبدالرحمن نائب رئيس حركة تحرير السودان المجلس الاتتقالي، ان تأخير اعلان الحكومة الجديدة يقف علي اختيار الوزارات المخصصة للجبهة الثورية.

وأشار الي الخلافات حول بعض الوزارات مع قوي الحرية والتغيير التي لم تحسم بعد قاطعا بعدم وجود خلافات داخل الجبهة الثورية حول الوزارات ،موكدا التزام الجبهة الثورية بالمشاركة في الحكومة بعد وقف الحرب لدفع عملية التنمية والإنتاج بالبلاد.

وكشف صلاح لبرنامج حديث الناس الذي تبثه قناة النيل الأزرق، عن مقترحات بتحديد وزارات المالية والضمان الاجتماعي والتعدين للجبهة الثورية، مشيرا الي ان وزارة الثروة الحيوانية لم تحسم حتي الان وتم وضعها من قوي الحرية والتغيير كبديل لوزارة الزراعة مؤكدا حرص الجبهة الثورية علي وزارة الزراعة .

واشار الى ان الجبهة الثورية ليست شريكة فىما طرح من موازنة 2021م فقط حضرنا اجتماع رئيس الوزراء للتنوير بالميزانية كاشفا عن محافظتها على عدم رفع الدعم للسلع الاستراتيجية مؤكدا الرؤية الاقتصادية للجبهة الثورية مرتبطة بزيادة معدلات الانتاج ودخول مناطق للتعدين مابعد السلام .

وامتعض الاستاذ صلاح من الوضع الأمني المنفلت مؤكدا الجدية في تنفيذ مشروع السلام هو واحد من الأساسيات لإعادة حيوية الاقتصاد السوداني، منوها الي ان المشروع الوطني يعتمد في المقام الأول علي التوافق السياسي.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى