اقتصاد

(77) مليون يورو دعم دولي للسودان لمشروعات تنفيذ ب(9) ولايات

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
شدد وزير الزراعة والموارد الطبيعية عبد القادر تركاوي، على أهمية مشروع السودان للإدارة المستدامة للموارد الطبيعية لما يقوم به من جهود في حماية البيئة ومنع التصحر.

وكشف خلال اجتماع لجنة التسيير القومية لمشروع السودان للإدارة المستدامة للموارد الطبيعية، عن مشروع بتمويل دولي بمبلغ 77 مليون يورو ينفذ قريبا في 9 ولايات ستكون رئاسته في مدينة سنجة بولاية سنار والذي يصب في تفعيل الإمكانيات الطبيعية التي يتمتع بها السودان.

وأمتدح تركاوي جهود العاملين بمشروع السودان لما حققوه من نجاح في المشروع الأمر الذي ادي الي نجاح المشروع في الولايات التي ينفذ فيها مؤكدا أن هذا المشروع يعتبر من المشروعات المهمة بتمويل من مرفق البيئة العالمي بإشراف من البنك الدولي مشيرا إلي نجاح المشروع في أهدافه التي تأتي ضمن السياج الأفريقي في وقف الزحف الصحراوي والحياة البرية والغابات.

من جهته قال المنسق القومي لمشروع السودان للإدارة المستدامة للموارد الطبيعية ابراهيم دوكا البشير أن اجتماع اليوم استثنائي بعد مرور خمسة سنوات مؤكدا أهمية تبني المشروع على المستوي المحلي والاتحادي.

وقال دوكا أن رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب سيفتح الباب أمام المنظمات والمؤسسات الدولية لتمويل المشروعات التي تنفذ وتتوسع لتشمل كل ولايات السودان بدلا عن ثمانية ولايات.

وأوضح إلي أن السودان وقع في نهاية العام ٢٠٢٠ على منحة إضافية بمبلغ ٥.٩ مليون دولار لولايات المرحلة الثالثة التي تشمل الخرطوم والقضارف.

وأشار ابراهيم دوكا الي المعوقات التي تواجه المشروع من بينها تذبذب سعر الصرف وتداخل السياسات بين شركاء المشروع مشددا على أهمية تبني الدراسة التي سيطرحها المشروع قريبا مطالبا بضرورة تبني المشروعات التي تم تنفيذها بواسطة المشروع.

وفي سياق آخر أقر وزير الزراعة بالصعوبات والتحديات التي واجهت الموسم الشتوي والتي أكد أنه تم التغلب عليها وتوفير المدخلات مؤكدا أنه تم تجاوز الخطة الموضوعة ب ١٠٠ الف فدان قمح التي بلغت ٨٠٠ الف فدان منها ٥٠٠ الف فدان بمشروع الجزيرة مشيدا بتعاون وزارتي الطاقة والري في توفير الوقود.

و أجاز اجتماع لجنة التسير القومية السادس لمشروع السودان للإدارة المستدامة للموارد الطبيعية في ختام فعالياته اليوم بفندق السلام روتانا برئاسة المهندس عبدالقادر تركاوي وزير وزارة الزراعة والموارد الطبيعية بمشاركة ممثلي اللجان بالولايات المعنية وممثليبن من إدارة الغابات و وزارات الزراعة والموارد الطبيعية والمالية والداخلية والحياة البرية أجاز توصيات الإجتماع السابق وانجازات المشروع خلال مراحله الثلاث

وشملت اجازة توصيات ان تسعي الوحدة التنسيقية للتعاون مع الجهات والمشاريع المشابهة تحقيا لتكاملية العمل وضمانا للاستدامة وإنشاء مراكز معلومات ووحدات استشعار عن بعد استكمالا للجهود التي بذلت في مجال التدريب.

وأوصى الاجتماع بإجراء دراسة تبحث سبل استدامة المشروع وعلى الوحدة التنسيقية استخدام الحافز للعام ٢٠١٨ بالاضافة الى عمل حصاد مياة بولاية كسلا وما بتوالم طبيعية المنطقة ونوعية النشاط وتكوين لجنة فنية للمتابعة والإشراف على العمل بولاية كسلا

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى