الاخبار

حمدوك: الملء الأحادي لسد النهضة يشكل خطراً على السدود السودانية

الخرطوم: سودان برس
التقى رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك مساء امس وفداً من جمهورية الكونغو برئاسة مبعوث رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، رئيس الاتحاد الافريقي الحالي الرئيس فليكس تشيسيكيدى ومستشاره الخاص للاتحاد الأفريقي البروفيسور نتومبا لوابا وذلك بحضور وزير الري والموارد المائية بروفسور ياسر عباس.

وأعرب رئيس مجلس الوزراء عن تقديره لوفد جمهورية الكنغو بدعمهم للسودان والمبادرة التي طرحتها جمهورية الكونغو بشأن التوصل إلى حل دبلوماسي لملف سد النهضة واطلاعهم على تطورات الملف.

وأضاف أن عملية الملء بشكل أحادي دون التوصل إلى اتفاقية ملزمة للدول الثلاث يشكل خطراً على السدود السودانية وأمن وسلامة وممتلكات المواطنين الذين يقيمون على ضفاف النيل أسفل سد النهضة.

من جانبه أوضح المبعوث الكنغولي أن جمهورية الكنغو ترغب فى تطوير وتقوية التعاون المشترك بين البلدين.

والخميس استقبل وزير الرى والموارد المائية بروفسير ياسر عباس واعضاء وفد التفاوض لسد النهضة من الجانب السودانى بالخرطوم اعضاء وفد الخبراء الكونغولي الذي يمثل رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقى.

ويجئ الإجتماع لمعرفة اخر التطورات فى مسار التفاوض والتباحث فى ملف سد النهضة الاثيوبى الوفد الكنغولى برئاسة بروفيسور نتومبا الوفد الخاص للرئيس فليكس تسشكيدى

وخلال الإجتماع أوضح وفد التفاوض السودانى لوفد الخبراء الكونغولي رغبة السودان فى توسيع المفاوضات والمباحثات بين الدول الثلاث لجعلها وساطة رباعية بقيادة الاتحاد الأفريقى.

ويضم فريق الوساطة كل من الامم المتحدة والاتحاد الاوربى والولايات المتحدة الامريكية للاسهام والمشاركة فى لعب دور فعال كوسطاء للدفع بالمفاوضات والمباحثات الى الحلول التوافقية بين السودان ومصر واثيوبيا خاصة بعد جمود المفاوضات والمباحثات التى استمرت طويلا .

زر الذهاب إلى الأعلى