اقتصاد

إنشاء أكبر مختبر لتطوير الزراعة في الشرق الأوسط بالسودان

الخرطوم: سودان برس
إكتملت الإستعدادت في شركة زدانا العالمية للإستثمار المحدوده لإفتتاح مختبر زراعه الأنسجه النباتية بمركز الإدارة الزراعية للشركة بضاحيه الكدرو بالخرطوم بحري وذلك يوم الاثنين الموافق 29مارس2021م

ويعتبر المختبر الأول من نوعه في السودان وسيحدث نقلة نوعية ضخمة في الإنتاج الزراعي وخصوصًا الفواكه وسيفتتحه رسميًا معالي رئيس الوزراء في الأيام القليلة القادمة.

ويعد هذا المعمل الأضخم والاحدث من نوعه في افريقيا والشرق الاوسط والذي من خلاله يتم تطوير وتحديث الإنتاج البستاني في السودان بإستخدام أحدث التقانات العالمية في هذا المجال.

ويعتبر هذا الافتتاح نقله نوعية كبيره جداً في مجال إنتاج الشتول الخالية من الفيروسات حيث يسهم هذا المعمل بصورة مباشرة في تطوير زراعه الموز بالسودان من خلال إدخال الأصناف العالمية للقابله للصادر “صنف قرانين grand naine– وصنف جوبو jobo”.

ويعمل المختبر على توسعه الرقعه الزراعية في مناطق ولايات النيل الازرق وسنار والجزيرة وكسلا وغيرها من المناطق الصالحة لزراعة الموز حيث سيصبح السودان من اكبر الدول المصدرة للموز.

ومن المتوقع أن يكون إنتاج هذا المختبر عدد ٤ مليون شتلة في عامه الأول وترتفع حتي ١٠ مليون شتلة في الأعوام المقبلة .

كما أن هذا المعمل يعمل على تطوير زراعه النخيل النسيجي لأصناف التمور الرطبة مثل المجدول والسكري والبرحي ودجلة نور وغيرها كذلك البطاطس بأصنافها المختلفه فضلاً عن زراعه الفرواله والعنب والاناناس وغيرها.

كما يؤدي المعمل دوراً مهما في الاكثار من الاصناف السودانية الممتازه من الفاكهه في المانجو والموالح وسيكون له إسهامات مؤكدة في الاشجار الغابية مثل ” الهشاب وغيره “.

وقال الباشمهندس عبدالله عباس محمد الهاشمي مدير المشروعات بزادنا أن هذا المعمل إستغرق أنشاءه الخمس سنوات بتكلفة مالية تجاوزت ال ١٥ مليون دولار وقد تم تنفيذة عبر شركات أروبية كبري من ” فرنسا ، المانيا ، إيطاليا ” حيث تم الإشراف علية بواسطه شركه ” Henriy Consulting ” الفرنسيه.

ويجري تشغيل المختبر بواسطه شراكه مع شركه ” Vitropic” الفرنسيه وتم أنشاء الحاصنات وبيوت الأقلمة بواسطه شركه “J-Heute” الإسبانية ويهدف هذا الإهتمام الكبير إلي توطين هذه التقانه بالسودان وتوفير فرصة الشهادات certificate للمنتجات السودانية في الاسواق العالمية.

وقال البروفيسور القاسم دفع الله مدير الإدارة الزراعية بالشركة أنه بافتتاح هذا المعمل تكون الحلقة الإنتاجية قد اكتملت في مجال المختبرات الحديثة بمركز الكدرو للتطوير البستاني حيث تم من قبل إفتتاح معمل ضبط الجوده والتربه والمياه كذلك معمل الامراض النباتية وهي معامل متقدمة تمت الشراكه فيها مع معهد ” SDMZ” الالمانى بغرض تطوير الزراعه بالسودان .

وأكد اللواء الركن عبدالمحمود حسين حماد المدير العام لشركة زادنا العالمية ان هذا الافتتاح يعد بمثابه إضافه حقيقيه للقطاع الزراعي بالسودان بصورة عامة والقطاع البستاني بصورة خاصه حيث يفتح الآفاق لتطوير الزراعه البستانيه في السودان لتواكب التطورات العالمية.

وقال إن المختبر يمثل إضافه حقيقيه للصادرات السودانية في هذا المجال ويزيد من فرص إستغلال الموارد المتاحه بالصورة المثلى كما ان هذا الإفتتاح تعقبة ان شاء الله إفتتاحات أخري في مجالات الزراعه والإنتاج الحيوانى بشركه زادنا العالمية.

الجدير بالذكر أنه من المتوقع ان يكون هذا الإفتتاح بتشريف السيد الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السياده ، والسيد الدكتور عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء وعدد من الوزراء وأصحاب الشأن والمختصين في هذا المجال فضلاً عن تشريف السفارة الفرنسيه بالسودان .
والله الموفق

Advertisement

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى