حوادث

جريمة قتل تهز الفاشر عشية زيارة وزير الداخلية لشمال دارفور

Advertisement

الفاشر: سودان برس
قتل عشية الامس الشاب عباس حسين ادم الحاج بحي الدرجة الاولى بمدينة الفاشر اَأثر اطلاق نار عليه من مجهولين بقصد السرقة ولم يتم القبض علي الجناة.

ومازالت جثة القتيل بمشرحة مستشفى الفاشر في الوقت الذي يتأهب فيه وزير الداخلية لزيارة شمال دارفور للوقوف علي الوضع الأمني بالولاية.

يذكر ان مدينة الفاشر شهدت خلال اليومين الماضيين حوادث قتل من قبل مجهولين حيث قتل شخصان تحت تهديد السلاح واخذت اموالهما وهاتفيهما ولم يتم القبض علي الجناة حتى الان

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى