الاخبار

مسؤول اثيوبي: عصابات محسوبة على التقراي وراء زعزعة الإستقرار بالحدود

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
اتّهمت الحكومة الإثيوبية، جماعات محسوبة على جبهة إقليم تقراي المعارضة لحكومة أبي أحمد بزعزعة الأمن والاستقرار على الحدود السوانية الشرقية.

وقال مفوّض الحكومة الإثيوبية لدى الخرطوم السفير”يبلطال أعمرو المو” في تصريحاتٍ لصحيفة الحراك السياسي الصادرة، الأربعاء، إنّ العصابات والمتفلتين بالحدود فرّوا إبان الحرب وإعادة سيطرة الجيش الاتحادي لبلاده على الإقليم الذي كانت تديره الحكومة السابقة.

وشدّد السفير أعمرو على أنّ الحكومة السودانية قادرة على حسم مثل هذه التفلتات والتي تقع داخل أراضيها.

واستطرد بالقول” هنالك بعض التفلتات وفي وقتٍ سابقٍ كانت هنالك تنسيق بين الإدارات والقوات المسلّحة لمنع الظاهرة وتجارة السلاح الحدودية”

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى