السودانولايات

تعديلات في أنصبة “المجلس التشريعي” والشعبية تطالب بالرئاسة

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
أجرى المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير، تعديلات جديدة على أنصبة المجلس التشريعي، ومضت تلك التعديلات في إتجاه، زيادة عدد مقاعد كتلة نداء السودان، والتي استحوذ حزب الأمة على ثلث حصة النداء التي ارتفعت من “15 – 18” مقعد.

وكشف مصدر مطلع بالحرية والتغيير عن اعتزام المجلس المركزى إرسال المجلس المركزي لخطابات للولايات والكتل بتحديد يوم 28 أبريل الجاري كأقصى حد لتسليم الترشيحات.

واوضح المصدر لـ “الإنتباهة”، ان المجلس المركزي للحرية والتغيير أجاز في إجتماع الخميس المنصرم، تعديلات فى عدد مقاعد الكتل في المجلس التشريعي بزيادة مقاعد كتلة نداء السودان الى “18” مقعدا، ثلثها لحزب الامة “6” مقاعد بدلا عن “15” مقعدا وفقا للتوزيع القديم.

وأبان أن الثلاث مقاعد الإضافية لكتلة نداء السودان من “4” مقاعد التى كانت مخصصة لتنسيقيات قوى التغيير بمحليات ولاية الخرطوم.

وكشف المصدر، عن تنافس 4 جهات على رئاسة المجلس التشريعي، وأوضح ان الاجتماع لم يناقشها، وأفصح عن رغبة الجهات الأربعة في تسلم الرئاسة وهي حزبي الامة والبعث والحركة الشعبية والجبهة الثورية.

وأجاز اجتماع المجلس المركزي للحرية والتغيير رفع عدد مقاعد الكتل الى “61” مقعدا بدلا عن “58”، ليكون توزيع المقاعد المجاز حديثا نداء السودان “18” مقعدا منها “6” مقاعد لحزب الامة”، فيما خصص لقوى الإجماع “15” مقعدا، وتجمع المهنيين “14” مقعدا، والاتحادي المعارض “6”، والقوى المدنية “6” مقاعد، ومقعد واحد لتيار الوسط، ومقعد الحزب الجمهوري.

كما قرر أن الولايات التي لم ترسل قوائم المرشحين سوف يتم تكوين المجلس التشريعي من غير ممثليها.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى