السودانولايات

اشتباكات بين متفلتين وقوات الدعم السريع بمنطقة “سرف عمرة” بشمال دارفور

سرف عمرة: سودان برس
نفذت قوات الدعم السريع بمنطقة سرف عمرة بولاية شمال دارفور عمليات تمشيط وتفتيش ومداهمة بقوة قوامها 70 عربة مسلحة أثر بلاغ بمداهمة متفلتين للمدينة يمتطون مواتر ويحملون اسحلة نارية يوم امس أدت إلى وقوع اشتباكات بين متفلتين والقوات داخل المدينة.

وقال اللواء النور أحمد آدم “القبة” قائد متحرك السلام التابع لقوات الدعم السريع في تنوير للوفد الاعلامي القادم من المركز اليوم الأربعاء، إن قوات الدعم السريع حاصرت مدينة سرف عمرة لضبط الظواهر السالبة التي سببها متفلتون يستغلون المواتر ويلبسون (الكدمول) ويعملون علي ترويع المواطنين.

وكانت قوات الدعم السريع قد تلقت بلاغات من والي الولاية والمدير التنفيذي بالمحلية عن وجود مهددات وعمليات نهب من قبل مجرمين.

ونوه النور إلى أن قواته ضبطت اكثر من 81 موترا يستغلها متفلتون وكان قد صدر قرار بمنع المواتر بمحليتي سرف عمرة والسريف وهجموا على قوات الدعم السريع، وبدورها واجهتهم بحزم والقت القبض على 7 مجرمين؛ بينما جرح 5 أفراد من القوات.

وأكد أنه لم يصله اي بلاغ عن وجود وفيات من طرف المتفلتين؛ لكنه أشار إلى وفاة طفل جراء إصابته بطلق ناري “طائش”

وأضاف قائلا “الآن فرضنا سيطرتنا تماماََ على سرف عمرة وأصبحت المدينة خالية من المتربصين والمجرمين؛ ورسالتنا اننا لن نسمح ولن نقبل بأي فوضة لزعزعة الأمن”.

وكشف النور عن وجود تحشيد قبلي بمنطقة بالقرب من منطقة “مستريحة” ؛ بين قبيلتين من الرزيقات بسبب جريمة قتل؛ لافتاً إلى إرسال قوات للتعامل مع الموقف حتى لا يتطوّر إلى مشكلة أكبر.

من جانبهم أكدت الإدارة الأهلية بسرف عمرة؛ دعمها للإجراءات الأمنية التي اتخذتها قوات الدعم السريع؛ واعلنت العفو عن مقتل الطفل الذي اصابته طلقة نارية بالخطأ أثناء مواجهة المتفلتين.

وأكدوا ان ذلك قضاء وقدر ووقع في إطار أمن المنطقة واستقرارها وحفظ أرواح وممتلكات المواطنين.

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى