الاخبار

لأول مرة منذ عامين.. احتشاد الثوار في محيط القيادة العامة

الخرطوم: سودان برس
تجمهرت إعداد كبيرة من المتظاهرين في محيط القيادة العامة عقب دعوة اسر الشهداء باقامة افطار قرب القيادة العامة للجيش فيما قامت القوات المسلحة باغلاق الطرق المؤدية الى مقر القيادة.

واحتشد الآلاف من الثوار تحت نفق جامعة الخرطوم والشارع المؤدي إلى التدريب المهني قبالة الفرقة السابعة أو ما يعرف بالكلينك لإحياء ذكرى فض الاعتصام. في وقت ردد فيه الثوار جملاً من القصائد والشعارات الثورية.

و،تعد المرة الأولى التي تسمح فيها قيادة الجيش بالاقتراب إلى هذا الحد من أسوار القيادة، وأعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية إغلاق جميع الطرق المؤدية إلى مقر القيادة العامة بالعاصمة الخرطوم الثلاثاء.

وأعلنت مجموعة ”حراك 29 رمضان” التي تضم (منظمة أسر شهداء ثورة ديسمبر المجيدة – منظمة جرحى ومصابي ثورة ديسمبر المجيدة – وميثاق الشهداء والثوار – مبادرة يوم أسر الشهداء- وتجمع السودانيين بالخارج) اعتزامها تنظيم إفطار أمام القيادة العامة للقوات المسلحة لإحياء ذكرى فض “اعتصام القيادة” في 29 رمضان في يونيو 2019 والذي شهد سقوط قتلى وجرحى.

وقررت اسر الشهداء تحويل الاحتفال بذكرى مجزرة فض الاعتصام بموقع الجداريات تحت كبري النيل الازرق وكشف عن إعتزام لجان المقاومة، تسيير مواكب والتصعيد احتجاجا على قرار اغلاق القيادة والمطالبة بالقصاص لشهداء مجزرة فض الاعتصام».

المصدر: نبض السودان

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى