العالم

“غوتيريش” أمينا عاما للأمم المتحدة لولاية ثانية

وكالات: سودان برس
وافق مجلس الأمن الدولي مساء الثلاثاء على اختيار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لتولي نفس المنصب لفترة ثانية مدتها خمس سنوات.

وأعلن سفير إستونيا لدى الأمم المتحدة سفين يورجينسون، رئيس مجلس الأمن الدولي لشهر يونيو، الموافقة بعد اجتماع خاص للمجلس. وقال إن مجلس الأمن اتخذ قراره بالتزكية.

وجاء في القرار 2580 أن “مجلس الأمن، بعد أن نظر في مسألة التوصية بتعيين الأمين العام للأمم المتحدة، يوصي الجمعية العامة بتعيين السيد أنطونيو غوتيريش أمينا عاما للأمم المتحدة لفترة ولاية ثانية من 1 يناير 2022 إلى 31 ديسمبر 2026”.

وقال يورجينسون إنه من المرجح أن تعقد الجمعية العامة جلسة يوم 18 يونيو بشأن تعيين غوتيريش لولاية ثانية، موضحا إن غوتيريش كان المرشح الرسمي الوحيد حيث لم ترشح أي دولة أي منافس له.

وأضاف يورجينسون أن غوتيريش أثبت جدارته في منصب الأمين العام من خلال أدائه به منذ ما يقرب من خمس سنوات.

وقال في لقاء صحفي “لقد رأينا جميعا بالفعل الأمين العام وهو يعمل. أعتقد أنه كان أمينا عاما ممتازا”، مشيدا به باعتباره “مقيم جسور” كما أثنى علي آرائه بشأن مناطق الصراع في العالم.

وقال “إنه قادر على التحدث إلى الجميع وأعتقد أن هذا أمر متوقع من الأمين العام”.

ومن جانبه، شكر غوتيريش مجلس الأمن الدولي على تأييده. وقال إنه “لشرف عظيم” أن يتم اختياره، شاكرا الدول الأعضاء في مجلس الأمن على ثقتهم به. كما أعرب عن امتنانه للبرتغال على ترشيحه للمرة الثانية.

وقال الأمين العام “لقد كان امتيازا عظيما أن أكون في خدمة ((نحن شعوب الأمم المتحدة)) وعلى رأس النساء والرجال الرائعين في هذه المنظمة على مدار السنوات الأربع والنصف الماضية، عندما كنا نواجه العديد من التحديات المعقدة”.

وأضاف “إن السعي، بصفتي الأمين العام للأمم المتحدة، لتحقيق أهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة هو واجب نبيل. وسيعتريني شعور عرفان عميق إذا عهدت إليّ الجمعية العامة بمسؤوليات ولاية ثانية”.

وأصبح غوتيريش، البالغ من العمر 72 عاما، تاسع أمين عام للأمم المتحدة في عام 2017. وقبل ذلك، شغل منصب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لمدة 10 سنوات كما شغل منصب رئيس وزراء البرتغال من 1995 إلى 2002.

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى