السودانحوادث

ضبطيات نوعية خلال شهرين لمهربي الذهب

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
اسهمت الادارة العامة لتأمين التعدين في حماية الاقتصاد الوطني خلال شهري يوليو واغسطس من العام الحالي وذلك عبر ضبطيات نوعية لكميات من الذهب المهرب خلال الشهرين السابقين والتي كان لها تأثيرها الواضح في رفد خزينة الدولة بالعملات الأجنبية والمحلية وإنعاش الإقتصاد الوطني.

وأفاد العميد محمد علي الحسن مدير دائرة الامن وشؤون الولايات في تصريح للمكتب الصحفي للشرطة، بأن جملة الضبطيات خلال شهري يوليو واغسطس تذن 30 كيلو و 316 جرام باجمالي عدد 64 ضبطية جري تنفيذها في مختلف ولايات البلاد والتي تنتشر فيها قوات الإدارة العامة لتأمين التعدين.

وتمت عملية التسوية بواسطة الشركة السودانية للموارد المعدنية بناء علي قانون تنمية الثروة المعدنية في عدد 58 ضبطية نوعيه وتم اتخاذ اجراءات بلاغات في عدد 6 ضبطيات تحت طائلة المواد 32 /31 من قانون تنمية الثروة المعدنية للعام 2015م.

وكذلك تم تنفيذ عمليات نوعية بعد متابعات من مباحث الإدارة لضبط عمليات التعدين العشوائي بالمواقع السكنية في الخرطوم و البحر الاحمر وكسلا والشمالية تستخدم فيها مادة الثيوريا والسيانيد في استخلاص الذهب بدون التخلص الآمن من مخلفاتها وهي مواد خطرة وتؤثر علي البيئة والانسان.

من جانبه اشاد اللواء شرطة حقوقي خالد حسن علي مدير الإدارة العامة لتأمين التعدين بجهود قواته التي تعمل جاهدة في مختلف بقاع البلاد للمحافظة علي مورد الذهب والمعادن الاخري و تطبيق سياسات وزارة المعادن المتعلقة بتنظيم اعمال التعدين وأن سياسة الإحاطة بالمنتج تسير بصورة طيبة حسب كميات الذهب المضبوطة خلال الشهرين السابقين وعمل المخالفات التي تمت ازالتها والتعديات علي مربعات الامتياز الممنوحة للشركات بالبلاد .

وإمتدح التنسيق الكبير لادارته مع وزارة المعادن والشركة السودانية للموارد المعدنية لتنفيذ شراكة حقيقة هدفها الحفاظ علي المعادن و ضبطها لتكون في القنوات الرسمية المحددة من الدولة مناشدالمواطنين في مختلف مواقع التعدين للتعاون مع قوات الشرطة المتواجدة بها موكدا أنها تعمل وفق القوانين والتشريعات المحلية في بسط هيبة الدولة و المحافظة علي الموارد المعدنية للبلاد

وأوضح أن قواته ستعمل علي تنفيذ القوانين بالبلاد لا سيما المتعلقة بتنظيم التعدين وسيتم حسم المخالفين بنص القانون.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى