الاخبار

الصحة: تصنيع 60% من الأدوية محلياً بنهاية الفترة الانتقالية

Advertisement

الخرطوم: سودان برس

أعلن وزير الصحة الاتحادي عمر النجيب، عن ترتيبات لتصنيع 60% من الأدوية محلياً بنهاية الفترة الانتقالية.

وقال الوزير خلال زيارته مصنع (لليام للصناعات الدوائية)، إن المصنع يعد من أكبر المشاريع لصناعة الدواء في أفريقيا ويستصحب معه التكنولوجيا والحداثة والوفرة، وأوضح أن المصنع حكومي بنسبة (100%)، حوالي (55%) من أسهمه يملكها صندوق الضمان الاجتماعي، و(45%) من الأسهم تتبع للشق المدني بمنظومة الصناعات الدفاعية، وقال (في نقاشنا مع إدارة المصنع تحدّثنا عن التصنيع التعاقدي الذي يوفر الأدوية في وقت وجيز وبأسعار معقولة).

وأمّن على أن المشروع يحقق رؤية السودان الاستراتيجية لتوطين صناعة الدواء، وأشار إلى أن الوزارة تستهدف بنهاية الفترة الانتقالية تصنيع 60% من الأدوية محلياً.

من جهته، كشف المفوض العام للجهاز الاستثماري للضمان الاجتماعي عبد اللطيف عثمان إنتاج المصنع لا يقل عن (200) نوع من الأدوية حالياً يتم استيرادها من الخارج، وكشف أن التكلفة الكلية للمصنع تبلغ (65) مليون يورو شراكة مع الصناعات الدفاعية الجانب المدني، وقال (المصنع سيرى النور في الربع الثالث من العام 2022، وسوف يغطي 10% من الاحتياج العام، والعام الذي يليه بحسب الصناعات التعاقدية التي سيتم توقيعها مع جهات أوروبية سيغطي 43% من الأنواع المستهدفة لتغطية الاستهلاك المحلي).

وفي الأثناء، قالت مدير عام شركة لليام للصناعات الدوائية سماح حسين، إن بداية المصنع تمت في نهاية العام 2019 ومتوقع الإنتاج في نهاية العام 2022، وإن الهدف تغطية العجز في الفجوة الدوائية عبر التصنيع المحلي وإنشاء صناعية دوائية غير متوفرة لدى الصناعة المحلية وتوفير أنواع مختلفة وتعتمد على نقل التقنيات الحديثة من أوروبا للسودان.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى