الاخبار

الشرطة تُفرق متظاهرين بالخرطوم واصابات وسط الثوار

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
أطلقت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع، الخميس، على متظاهرين حاولوا الوصول إلى القصر الجمهوري ومن أمام مقر لجنة إزالة التمكين بالعاصمة بالخرطوم، في موكب دعم الانتقال الديمقراطي.

وسير الآلاف من المتظاهرين بالخرطوم مسيرة اليوم الخميس دعما للتحول الديمقراطي، ووصلت حشود من ولايتي نهر النيل والجزيرة على متن القطارات للمشاركة.

وتظاهر آلاف آخرون في ميادين بالعاصمة الخرطوم ومدن أخرى مثل سنار ونيالا والفاشر والدامر وكسلا وبورتسودان، لتأييد الحكومة المدنية والمطالبة بتسليم رئاسة مجلس السيادة إلى المدنيين في نوفمبر المقبل.

ورفع المتظاهرون شعارات تُطالب بمدنية الدولة وتولي المدنيين رئاسة مجلس السيادة، إضافة إلى شعار “لا وصاية على الشعب، ولا سلطة لغير الشعب”.

وأعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، عن إصابة عدد من المتظاهرين في موكب الحكم المدني، الخميس، جراء إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل القوات الأمنية.

وقال بيان للجنة الخميس، إن قائمة الإصابات تشمل : إصابة في الرأس، الحالة غير مستقرة، إصابة في القدم بعبوة غاز مسيل للدموع، إصابة في القدم بعبوة غاز مسيل للدموع، إصابة في الركبة، إصابة في الكتف، إضافة الى حالات ضيق في التنفس، نتيجة للتزاحم واستنشاق الغاز المسيل للدموع.

وأطلقت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين في محيط القصر الجمهوري وامام مقر لجنة إزالة التمكين بالخرطوم

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى