الاخبارالسودان

للمرة الأولى: حوار مباشر بين الآلية الثلاثية والمكون العسكري

الخرطوم: سودان برس
التأم بالقصر الجمهوري اليوم، اجتماع مشترك، ضم نائب رئيس مجلس السيادة ، الفريق اول محمد حمدان دقلو وعضوي المجلس، الفريق أول ركن شمس الدين كباشي والفريق بحري إبراهيم جابر إبراهيم، والآلية الثلاثية الميسرة للحوار السوداني، ممثلة في فولكر بيترس ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في السودان، رئيس البعثة الاممية المتكاملة للمساعدة في الانتقال في السودان، (يونيتامس) ، مبعوث الاتحاد الأفريقي الدكتور محمد الحسن ولد لبات ، مبعوث منظمة الايقاد اسماعيل أويس وممثل الاتحاد الأفريقي بالخرطوم السفير محمد بلعيش.

وتداول الاجتماع حول العرض الذي قدمته الآلية الثلاثية المكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ومنظمة الايقاد،  بشأن مقاربتها لعملية الحوار الذي تقوم بتسهيله، بين الأطراف والأطياف السودانية للتوصل إلى توافق لإدارة الفترة الانتقالية.

وأكد عضو مجلس السيادة الفريق بحري إبراهيم جابر، في تصريح صحفي، عقب الاجتماع، دعمهم الكامل للمجهودات التي تبذلها الآلية الثلاثية لإنجاح الحوار بين الأطراف السودانية، وتسهيل مهمتها.

وقال جابر، إن الاجتماع الذي التأم اليوم، بمكتب نائب رئيس مجلس السيادة، مع وفد الآلية الثلاثية، يأتى ضمن عملية التشاور المستمرة بين الجانبين، وفي إطار عملية تسهيل الحوار السوداني، للتوصل إلى اتفاق لإدارة الفترة الانتقالية. مضيفاً أن الاجتماع  تناول ضرورة تعجيل بداية الحوار المباشر والفراغ منه خلال فترة زمنية محددة.

إلى ذلك أوضح مبعوث الاتحاد الأفريقي، الدكتور محمد الحسن ولد لبات، أن الآلية أكدت خلال الاجتماع جاهزيتها للاسراع بالعملية السياسية، وقدمت رؤية مفصلة لمقاربتها لعملية الحوار السياسي السوداني الذي تقوم فيه بدور الميسر.

وابان ولد لبات، أن الآلية أجرت حواراً صريحاً وبناءً مع أعضاء مجلس السيادة، أكدت خلاله جاهزيتها لتسريع العملية السياسية، وأنها حثت الجهات المسؤولة بضرورة اتخاذ الإجراءات المشجعة لعقد الحوار، لاسيما إطلاق سراح ما تبقى من المعتقلين السياسيين، خاصة منسوبي لجان المقاومة الشبابية. وعبر ولد لبات عن ارتياحهم في الآلية للردود التى تلقوها وما توصل إليه الاجتماع.

زر الذهاب إلى الأعلى