اقتصادالسودان

قوش: لامحسوبية في محاربة الفساد

أكد الفريق أول صلاح عبد الله قوش المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني، انه “لا محسوبية” في محاربة الفساد وأن كل من يتجاوز القانون ستطاله أيدي العدالة”، مجددآ حرص الدولة على مواصلة حملة محاربة الفساد.
وكشف قوش في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمقر الأمن الاقتصادي، عن استحداث منظومة جديدة في الجهاز (وحدة خاصة بالتحريات والتحقيقات) (تضم تخصصات مختلفة) سيتم افتتاحها قريبا لجمع المعلومات الاستخباراتية وذلك لسلامة النشاط الاقتصادي وتقديم المعلومات للنيابة لفتح البلاغات.
وأضاف، بمناسبة إحباط محاولة تهريب 245 كيلوجراما من الذهب، “سنستمر” في محاربة الفساد الآخر الذي يستحوذ على موارد البلاد” لافتا إلى أن الفترة الماضية شهدت تعاونا مع الأجهزة المختلفة وقدرنا تطوير الأداء في هذا الجانب، وتغيير المنهج.
وأكد قوش استمرار الجهاز في الحملة التي تستهدف البلاد والاقتصاد وزاد قائلا: “لا وساطة ولا محسوبية ولا كبير على القانون ولن نخشى أحدا وكل من يتجاوز هذه الإجراءات ستطاله أيدي العدالة وسنجتهد في إعادة كل موارد الدولة التي أخذت بغير حق”.
وأوضح أن الدولة تحاول لملمة أطرافها للسيطرة على موارد البلاد لتوجيهها لخدمة المواطن. لافتا إلى أن هناك شبكات منظمة تحاول أن تحيل عائدات هذه الموارد لمصالحها الخاصة.      وقال، إن من أكبر التحديات، تهريب وشراء الذهب والتي تعد من أسباب شح السيولة، لافتا إلى أن تهريب 245 كليو جراما من الذهب تمثل مشتروات بنك السودان لمدة شهر.
وأضاف قوش “بدأنا حملة بالتعاون مع المؤسسات وإن القوانين غير رادعة وتحتاج إلى تعديل وسوف نستمر في الحفاظ على موارد البلاد من التهريب واستغلالها”. ولفت إلى أن المنتجات الزراعية تصدر إلينا من خارج السودان وأن أكثر من 60% من إنتاجنا يصدر إلينا من خارج السودان تستفيد منه جهات أخرى، لافتا إلى أن السودان يزخر بموارد ضخمة يجب المحافظة عليها.           وأكد قوش أن جهاز الأمن سيستمر في ضبط الموارد الخاصة بالدولة ومحاولة توظيفها في القنوات الرسمية تنفيذا لموجهات السيد رئيس الجمهورية.

سودان برس + وكالات

Advertisement

sudan-press.net :
زر الذهاب إلى الأعلى